2018/02/10 22:50
  • عدد القراءات 7590
  • القسم : رصد

الفتلاوي تقذف الآخرين بعيوبها.. وتستنجد بـاللاعب ميسي في دعايتها الانتخابية

بغداد / المسلة: هدّد القاضي منير حداد، الثلاثاء 30 كانون الثاني 2018، بمقاضاة النائبة حنان الفتلاوي، بعد أن اتهمته بتلقي مبلغا قدره 2 مليون دولار مقابل ترك حركة ارادة التي تتزعمها الفتلاوي والترشيح للانتخابات مع جهة سياسية أخرى.

وقال حداد في تدوينة على صفحته على مواقع التواصل الاجتماعي – الفيسبوك: إفلاس سياسي.. ليش أني ميسي.. سنسكت الآن احتراما للإخوة السابقة.. سنلجأ للقضاء لاحقا.. وقد اعذر من انذر..

وكانت الفتلاوي زعمت في منشور على صفحتها الشخصية في تويتر بان "قاضٍ سابق أتى ليرشح مع حركة ارادة أقسم بالعباس ابو فاضل، وان البعض عرض عليه مبلغ 2 مليون دولار ليترك حركة ارادة ويرشح معه !! وبالفعل ذهب هذا القاضي السابق مع قائمة البعض"..

المدون محمد الصلاح رد على الفتلاوي بالقول ان الاناء ينضح ما فيه، ذلك ان الفتلاوي اعتادت على العمولات والكومشنات والرشاوى الانتخابية وتتصور ان الآخرين على نفس الشاكلة، داعيا الى مسائلة الفتلاوي عن مصدر ثروتها والأموال الهائلة التي تنفقها في حملتها الانتخابية.

وقال صلاح: لولا خشية الفتلاوي من الناس وخسارتها لقاعدتها الجماهيرية لكشفت عن مصدر الأموال، وفيما اذا للطائفي سارق أموال العراق، خميس الخنجر، حصة في اجندة الفتلاوي الانتخابية، من خلف الكواليس.

وتساءل الناشط علي باسم في سخرية لاذعة من العبارة التي اطقها منير حداد بالقول: " إفلاس سياسي.. ليش أني ميسي"، وفيما اذا الفتلاوي حولت حركة إرادة الى فريق كرة قادم، والحداد وغيرة لاعبون فيه.

 وما إن بدأت النائبة حنان الفتلاوي، دعايتها الانتخابية التي تروّج لحزب "إرادة"، حتى اطلق العراقيون سيل من السخرية اللاذعة.

أول الأسباب، استسهال تأسيس حزب، على يد نائبة لا تمتلك رؤية سياسية سوى الصراع والزعيق في النواب، وثاني الأسباب ان شعار حركة إرادة، قد تم تصميمه على شكل مثلثات تشبه قطع الكعكة او الكيكة حين يقصها السكين، بحسب أوصاف العراقيين على مواقع التواصل الاجتماعي، الذين يستذكرون مقطع الفيديو المشهور الذي قالت فيه الفتلاوي "كلنا تقاسمنا الكعكة".

العراقيون يركزون على بذخ الفتلاوي، في الصرف على الدعاية الانتخابية، بآلاف الدولارات والذي لا يتأتى لنائب يعيش على راتبه البرلماني في اشارة منهم الى الصفقات والعقود التي أشارت اليها الفتلاوي في مقطع الفيديو المشهور، الذي اكدت فيه تقاسم "الكعكة" في اعتراف صريح بالعمولات التي تقاضتها من المشاريع الفاسدة.

وكانت النائبة شروق العبايجي كتبت على صفحتها في "فيسبوك"، في 6 كانون الثاني 2018، عن "لصة الكعكة وحاشيتها الرخيصة الذين يحاولون تضليل الرأي العام بترديد أقوال مضللة بان النائب الشريف هو فقط من يقوم بالاستجوابات... وكأنما الناس لا تعلم حقيقة الابتزازات السياسية التي قامت بها لصة الكعكة والأموال الهائلة التي حصلت عليها بالمتاجرة بالاستجوابات دون أن نلمس تغييرات حقيقية في هدم منظومة الفساد ولم نشهد محاسبة فاسد واحد من حيتان الفساد ولم نشهد أي استرداد للأموال المنهوبة".

كما كتب النائب عن التحالف المدني، فائق الشيخ علي، ‏في 12‏ تموز‏، 2017، في تويتر عن امتلاك الفتلاوي، جيشا الكترونيا من اقتسامها لكعكة العراق حراماً".

ودوّن الناشط علي المرسومي قائلاً "بابل، التي صعّدت الفتلاوي بأصوات أبنائها إلى قبة البرلمان، تعاني من نقص الخدمات، فيما رئيسة حركة الكعكة تجمع المطبلين لها بأموال الابتزاز السياسي وعقود وكومنشات الفساد لتعمل حفلتها الدعائية على المسرح البابلي الحكومي".

غيد علي، ناشط، كتب تدوينة عنونها "إنجازات الفتلاوي"، قال فيها: "تقاسم الكعكة والكومشنات والصفقات بحسب اعترافها، الضيافة عند خميس الخنجر ووصفه بالكرم والسخاء، نظرية (7×7)، ابتزاز وزير الدفاع بالتعاون مع شركاء الفساد بمليوني دولار، تعينها عام 2008 بمنصب مدير عام بمكتب رئيس الوزراء دون عمل لتستلم قطعة ارض ورواتب، فتح مقرات بكوادر وإيجارات لحركة إرادة "الكعكة"، صاحبة مشروع شراء السيارات المصفحة للنواب عندما كانت رئيس لجنة شؤون الأعضاء البرلمانية".

"المسلة"


شارك الخبر

  • 1  
  • 6  

( 3)التعليقات

    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 7  
    •   1
  • (1) - النورس المهاجر
    1/30/2018 9:29:04 PM

    القاضي منير حداد هو أنسان شريف و خلوق ومن عائله محترمه زفت أبناءها كشهداء في زمن المقبور صدام .. ليس هناك مالا ولاثروه ولاكنوز الدنيا تستطيع شراء ذمة الرجل الذي يملك كل صفات العفه والنزاهه والتي دار القدر ظهره له لأنه لم يكن أنتهازيا ولامنافقا وكان يستحق بحق وزارةالعدل لنزاهته وعدالته وزهده بالدنيا ويكفيه كبطل وشجاع سيخلده تاريخ العراق بأنه وضع حبل المشنقه في رقبة أعتى ديكتاتور وطاغيه ومجرم وسفاح في رقبة صدام لينهي حقبة الخوف ويزيل الرعب من قلوب العراقيين .



    علي
    2/1/2018 8:13:11 AM

    يمعود لتنفخ ابسلام اقصد منير . يمعود هذا ........ مو احنا جماعته شارع فلسطين العقاري . يا وزراة عدل يا بطيخ . هو غير الوكت اغبر .

    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 7  
    •   1
  • (2) - النورس المهاجر
    1/30/2018 9:29:04 PM

    القاضي منير حداد هو أنسان شريف و خلوق ومن عائله محترمه زفت أبناءها كشهداء في زمن المقبور صدام .. ليس هناك مالا ولاثروه ولاكنوز الدنيا تستطيع شراء ذمة الرجل الذي يملك كل صفات العفه والنزاهه والتي دار القدر ظهره له لأنه لم يكن أنتهازيا ولامنافقا وكان يستحق بحق وزارةالعدل لنزاهته وعدالته وزهده بالدنيا ويكفيه كبطل وشجاع سيخلده تاريخ العراق بأنه وضع حبل المشنقه في رقبة أعتى ديكتاتور وطاغيه ومجرم وسفاح في رقبة صدام لينهي حقبة الخوف ويزيل الرعب من قلوب العراقيين .



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 5  
    •   3
  • (3) - نازل يا قطار الشوكَ
    1/31/2018 11:12:17 PM

    اللة لايوفقك يا المالكي يوم رجّعت البعثيين الى السلطة وهسة صارت المتردبة والنطيحة تعيث بالبلد فساداً ..



اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •