2018/04/29 12:45
  • عدد القراءات 5256
  • القسم : مواضيع رائجة

الأمن الكردي وأنصار النجيفي يمارسون الضغوط على الناخبين في نينوى

بغداد/المسلة: اتهم نائب عن محافظة نينوى، الاحد 29 نيسان 2018، قوات الامن الكردي وحرس نينوى بممارسة الضغط على المواطنين لإجبارهم على انتخاب قوائم محددة، داعياً الجهات المعنية الى التحرك الفعلي ومنع تلك الجهات من فرض القوة على المواطنين.

وقال نايف الشمري في حديث تابعته المسلة، إن "هناك معلومات مؤكدة وصلت الينا من مواطنين من محافظة اربيل باستدعاءهم الى مقرات تابعة لقوات الامن الكردية ومعهم بطاقاتهم الانتخابية لتوقيعهم على تعهدات بالتصويت الى قوائم محددة او الرحيل من اقليم كردستان"، فيما اشار الى "ضغوط اخرى منفصلة يمارسها حشد حرس نينوى التابع الى اثيل النجيفي وحشود اخرى غرب المحافظة على المواطنين لاحضار بطاقاتهم الانتخابية والتصويت الى قوائم محددة او التهديد بعقوبات تفرض عليهم بعد الانتخابات".

واضاف الشمري، ان "هذا الوضع الخطير ينذر بمحاولات لحرف الانتخابات عن مسارها وسرقة اصوات الناخبين لابقاء الوضع المأساوي على ماهو عليه"، داعياً الحكومة الاتحادية والامم المتحدة ومفوضية الانتخابات "للتحرك الفعلي وايجاد اليات تمنع تلك الجهات من فرض القوة على المواطنين لانتخاب قوائم محددة وارسال مراقبين دوليين الى تلك المناطق لمراقبة سير الاوضاع ماقبل وخلال الانتخابات لاعطاء الفسحة الكاملة للمواطنين للادلاء باصواتهم بشكل شفاف ودون اي ضغوط او مخاوف".

متابعة المسلة


شارك الخبر

  • 0  
  • 0  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •