2018/05/24 01:40
  • عدد القراءات 3129
  • القسم : العراق

الصدر يعلن اتمام اللمسات الاخيرة لتشكيل الحكومة

بغداد/المسلة: اعلن زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، الاربعاء 23 ايار 2018، عن اتمام اللمسات الاخيرة من الحكومة، مبينا انها حكومة عراقية اصيلة ومعارضة بناءة ابية سياسية سلمية.

وقال الصدر في تغريدة له تابعتها المسلة، "اكملت لكم الصورة واتممت لكم اللمسات الاخيرة بعد ان اكملت المشورة ورضيت لكم الحكومة"، مبينا انها "حكومة لا سنية ولا شيعية ولا عربية ولاكردية ولا قومية ولا طائفية، بل حكومة عراقية اصيلة ومعارضة بناءة ابية سياسية سلمية".

واضاف الصدر "سوف استنير برأي المرجعية والعشائر الابية وبطبقات الشعب الكبيرة"، مشيرا الى "اننا سنطلعهم على تفاصيل الاجتماعات الكثيرة ليكون لهم الاقوال السديدة، ثم ننتظر الكتل النزيهة ذو التوجهات الوطنية الثمينة لتشكيل حكومة ابوية قوية تعطي للشعب حقوقه وللفاسد عقوبة شديدة".

يذكر ان زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر التقى بعدد من المسؤولين في الحكومة العراقية ورؤساء الكتل والائتلافات بينهم رئيس الوزراء حيدر العبادي، وبحث معهم تشكيل الحكومة المقبلة وبرنامجها.

متابعة المسلة


شارك الخبر

  • 7  
  • 10  

( 3)التعليقات

    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   0
  • (1) - ضرغام
    5/23/2018 11:02:52 PM

    سوْال لسيد مقتدى ، وهو انت اكملت الصورة وأتممت كل اللمسات ، بعدها ستأخذ رأي المرجعية والعشائر وبطاقات الشعب ؟ فان كانت الصورة غير مقبولة من الأكثرية فهل ستغير الصورة .؟



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   1
  • (2) - زيدان
    5/23/2018 11:05:11 PM

    اليوم اكملت لكم دينكم وأتممت عليكم نعمتي ورضيت لكم التيار الصدري دينا ، ان صح التعبير حبيبي



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   0
  • (3) - Hadi alabadi
    5/24/2018 8:08:43 PM

    السلام عليكم نريد تغيير كل وكلاء الوزارات والمدراء العامون الفاسدة وغير الفاسدة كل اربع سنوات حتى لا نعطي الفاسد فرصة. اخرى ونكتشف الخبرات من التغير المستمر الموضوعي واعتماد التوصيف الوظيفي في الدولة وليس مدير قسم بكلوريوس او دبلوم ومرؤسيه ماجستير وبورد ودكتوراه



اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •