2018/06/04 20:45
  • عدد القراءات 2855
  • القسم : رصد

اتهامات للجنابي: جامَلَ تركيا حول السد من أجل "انتصار شخصي" بضم الاهوار للتراث العالمي

بغداد/المسلة: اتهمت جهات، الاثنين 4 حزيران 2018، وزارة الموارد المائية بعرقلة مشاريع السدود في العراق، كاشفة عن ان الوزير حسن الجنابي جامل تركيا في موضوع المياه، مقابل تحقيق انتصار "شخصي" عبر ادراج الاهوار على لائحة التراث العالمي.

هذه الاتهامات يؤكدها محافظ نينوى السابق أثيل النجيفي الذي قال في تدوينة تابعتها "المسلة" ان "وزير الموارد المائية حسن الجنابي هو الذي سبق له أن أجرى مباحثات مع الجانب التركي وأعطى الالتزامات عندما أدرجت الأهوار ضمن قائمة اليونيسكو للتراث العالمي وتغافل عن كمية المياه التي تتبخر سنويا في وقت تتسابق فيه الدول للحفاظ على قطرة ماء".

بالمقابل، فان متابعين للعلاقات العراقية التركية، يرون في تصريح النجيفي، محاولة منه لتبرئة الجانب التركي، بحكم العلاقة الخاصة التي تربطه بأنقرة، وهو مستعد لمجاملتها والتغاضي عن اخطاءها ولو على حساب المصلحة العراقية.

الى جانب ذلك، يُلقى اللوم في التقصير على وزارة الري في عرقلة مشاريع السدود في شمال العراق فأهملت سد الموصل ومشاريع ري الجزيرة الشمالي وَلم تكمل مشروع ري الجزيرة الشرقي الذي بدأته محافظة نينوى وأوقفت مشروع ري الجزيرة الجنوبي الذي كانت اليابان تريد تقديم الدعم لإنشائه ضمن المنحة اليابانية وامتنعت عن إنشاء السدود على نهر الزاب وَلم تقم بواجبها في تطوير أنظمة الري في جنوب العراق وأوقفت المشاريع الكبيرة التي تقتصد بالمياه لتعوضها بمشاريع صغيرة وأساليب ري متخلفة تهدر أكثر من 40 في المائة من المياه.

وتجددت مطالبات بتأسيس سلطة المياه لغرض اتخاذ الإجراءات الحاسمة والسريعة لمعالجة آثار الشح والجفاف لاحقا.

 تزامنا مع الاتهامات الى الوزارة، قال الجنابي، الاثنين 4 حزيران 2018، ان اتفاق العراق مع تركيا تضمن منح 75% من الايرادات المائية له و25% لملء سد اليسو التركي، فيما اشارت الى ان انشاء سدود جديدة في العراق "غير مفيد".

وقال الجنابي في حوار متلفز، ان "العراق توصل الى اتفاق مع تركيا تضمن منح 75% من الايرادات المائية للعراق و25% لملء سد اليسو التركي"، مبينا ان "املاء السد يحتاج الى ما بين سنتين الى ثلاثة سنوات".

واضاف الجنابي ان "المطالبات بانشاء سدود اخرى في العراق هي غير واقعية وخاطئة لان سدودنا الموجودة ما زالت فارغة وتحتاج الى مزيد من المياه"، لافتا الى ان "سد الموصل يمكن ان يستوعب خمسة مليارات متر مكعب اضافية كما ان سد الثرثار يمكن ان تستوعب 40 مليار متر مكعب اضافية اخرى".

 المسلة


شارك الخبر

  • 2  
  • 5  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •