2018/06/28 09:25
  • عدد القراءات 951
  • القسم : رصد

الحسيني بعد تسريب الأسئلة الامتحانية: استجواب الوزير ومعاقبة المتورطين بالجريمة

بغداد/المسلة: تٌثار الانتقادات لظاهرة تسرب اسئلة الامتحانات العامة، المتكررة سنوياً، على رغم الإجراءات الاحترازية في قطع الانترنت لعدة ساعات، فيما قال مقرر لجنة التعليم العالي والبحث العلمي النيابية، عبير الحسيني، لـ"المسلة"، ‏الخميس‏، 28‏ حزيران‏، 2018 ان من الضروري التركيز من قبل لجنة التربية النيابية على كشف الاشخاص المتورطين في حادثة تسريب الاسئلة ومعاقبتهم، مشيرة الى ان احد الاعضاء في لجنة التربية، اخرج احدى الادلة في مؤتمر صحفي.

وقالت الحسيني لـ"المسلة": اذا كان هناك تمديد لعمل مجلس النواب، فانه سيتم استجواب وزير التربية في اول اعمال المجلس بخصوص حادثة تسرب الاسئلة، مضيفة ان الوزير يستحق العقوبة على هذا الموضوع.

وتابعت: ما ذنب الطلبة بعد الامتحان يلغى امتحانه ويؤجل الى وقت لاحق، ويغير الجدول الامتحاني، وهذا يؤثر سلباً على الحالة النفسية للطالب، مما يسبب ارباك لدى الطلبة، وعليه يجب محاسبة الوزير.

واعتبرت الحسيني ان وزارة التربية لديها لجان مسؤولة عن وضع الاسئلة، ولديها ثلاث نماذج "A،B،C" في الوزارة، ويتم اختيار الاسئلة من هذه النماذج الثلاثة، وبالتأكيد هناك إمكانية في الوصول الى الاطراف التي ساهمت في تسريب الاسئلة عبر هذه اللجان.

 وشددت الحسيني على اتخاذ اجراءات صارمة وشديدة فيما يخص هذا الموضوع، مضيفة: يجب ان يحاسب جميع الافراد المشاركين في تسريب الاسئلة الى جانب الوزير.

 وطالب عضو لجنة التربية النيابية، رياض غالي الساعدي، في 22 حزيران 2018، بسحب يد وزير التربية، وحمله تسريب الاسئلة ونجاح بعض الطلبة، داعيا الى احالة مدير "السيطرة" وواضعي الاسئلة الى التحقيق الفوري من قبل هيئة النزاهة.

وأصدرت وزارة التربية، في 22 حزيران 2018، بياناً بشأن "تسريب" اسئلة مادة الاسلامية للسادس الاعدادي.

ورصدت "المسلة" ردود افعال الناشطين العراقيين على مواقع التواصل الاجتماعي التي تشير الى امتعاض واستياء عارم من الفساد في وزارة التربية..

عدنان العراقي:

تسريب الأسئلة لأبناء المسؤولين.

حلمي هاشم:

سيتم تشكيل لجان تحقيقية ولا نتائج ملموسة، لان المسببين معروفين ولا يمكن محاسبتهم.

جميل ايلخان:

 دخلتم من أوسع أبواب للتاريخ.. لم تكتفوا بالفساد المالي، ثم الفساد التعليمي.

 كاظم اللعيبي:

 قرار الغاء امتحان التربية الاسلامية، ركيك يدل على ضعف وفساد لا علاج له..

ما ذنب الطالب الذي اعتمد على نفسه ولا علم له بالاسئلة..؟

يجب محاسبة من سرب الاسئلة ومعاقبته.

حازم المحامي:

 إلغاء امتحان التربية الاسلامية عقاب للطالب وترك للفاسدين الذين سربوا الاسئلة.

إبراهيم عادل:

الخلل ليس في الطالب وإنما الخطأ والإهمال الفظيع من وزارة معروفة بإهمالها المتكرر وخططها الفاشلة.

ناز البرزنجي:

باعوا الأسئلة وقبضوا ثمنها ثم عادوا ليأمروا بالتحقيق في تسربها.

المسلة


شارك الخبر

  • 0  
  • 1  

( 2)التعليقات

    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   1
  • (1) - باسل
    6/28/2018 5:10:26 AM

    من قراءة التحقيق أعلاه لفت انتباهي الى ان الموضوع الذي حدث فيه تسريبات في الأسئله الأمتحانيه هو " الماده الأسلاميه" , وفي رأيي ان الأمر لا يستحق باثارة مشكلة وخلق اضطراب للتلاميذ في موضوع غير مهم بالنسبة لهم , اذ ليس من المفروض ان يسقط الطالب المسلم في موضوع " التربيه الدينيه" وعيب على الأنسان ان يسقط في دينه , وطالما بقية الأسئله والأجراءات الأمتحانيه في المواد المهمه والمفيده مثل الكيمياء والفيزياء والرياضيات والهندسه والأحياء هي سالمه وبعيدة عن التلاعب و " التسريبات " وهو الشيء المهم . شكراً



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   0
  • (2) - عامر
    6/28/2018 9:06:03 PM

    عجيب الكسول يحصل علئ درجة افضل من المشتهد والله يجب يفلسوهم تفليس حتئ لا يتساوئ الغبي والذكي و.... .....



اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •