2018/09/14 21:35
  • عدد القراءات 738
  • القسم : ملف وتحليل

دعوات الى الارتقاء بالسلوك والعمل إلى مستوى قضية الحسين

بغداد/المسلة: دعا عراقيون إلى استثمار شهر محرم الحرام وذكرى استشهاد الإمام الحسين "عليه السلام"، وأهل بيته وأصحابه، بالإخلاص في العمل ومد يد العون للفقراء والمحتاجين، والالتزام بالأخلاق والمبادئ التي خلدت الذكرى على مدى قرون، وعدم الاقتصار على مظاهر الحزن.

ومع استهلال شهر محرم، باتت مواقع التواصل الاجتماعي، منصة للاستذكار واستنهاض الهمم للاستفادة من هذه الذكرى وما تحملها من قيم ومعانٍ إنسانية.

"المسلة"، رصدت دعوات عدد من الناشطين لاستثمار ذكرى عاشوراء في بناء النفس والمجتمع والارتقاء به:

علي المحراب:

من الضروري الارتقاء بالسلوك والعمل إلى مستوى قضية الحسين "عليه السلام".. وقبل أن نغير ملابسنا إلى السواد، لنغير أفكارنا وأساليب تعاملنا، ولنتصالح مع أنفسنا ومع الآخرين، لأن الحسين قضية ومدرسة ومبدأ وموعظة.

سليمان محمود:

ينبغي أن لا نسرق ثورة الحسين، ونحجمها بالمظاهر، حيث أن الوقوف بوجه الظلم ومد يد العون للمظلوم والالتزام بالأخلاق السامية، كانت في مقدمة أهداف هذه الثورة التي يشتعل وهجها رغم القرون التي تمر عليها.

رعد جميل:

عاشوراء.. ذكرى الوعي والإنسانية، لنجعل منها منطلقاً لبناء الوطن، ونشر المحبة ونبذ الظلم..

الاهتمام بالنظام والنظافة والحفاظ على الأموال العامة والخاصة وعدم مضايقة الآخرين، ومساعدتهم، هو الاستذكار الحقيقي لهذه المناسبة الأليمة.

عبد الرحيم علي:

في مثل هذه الأيام غيّر النبي محمد "صلى الله عليه وسلم"، ومعه آله وأصحابه، وكذا السبط الإمام الشهيد ومعه صحبه مواقعهم ولم يغيّروا مواقفهم، فلنكن أصحاب مبادئ، ثابتون لا يتغيرون، ولنستخلص الدروس العملية من ذكرة هجرة النبي واستشهاد حفيده.

حسن فاضل:

كربلاء أقصر معركة في التاريخ وأطول ملحمة في البقاء فنداء الإنسانية والسلام ما زال يدوّي منذ ذلك اليوم، فلنستجب له ونكن دعاةً مخلصون لتلك المبادئ والقيم.

سالم ملحم:

الحسين منهج ونظام وقانون، وحين نخالف النظام والقانون لا شك أننا لا نسير على منهجه.

المسلة


شارك الخبر

  • 3  
  • 2  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •