2018/09/15 19:05
  • عدد القراءات 4494
  • القسم : مواضيع رائجة

الحلبوسي .. تحدي التغيير

بغداد/المسلة: في الوقت الذي تبارك فيه "المسلة" لمحمد الحلبوسي، منصبه الجديد، رئيسا للبرلمان العراقي، فانها تؤكد على ان هذا المنصب، وأي منصب، تكليف لا تشريف، ومسؤولية جسيمة، نرجو الله ان يوفق الحلبوسي على تحمّل مشاقها، وشدائدها، والظفر بالنجاح فيها، لصالح الإنجاز على جميع الصعد، لاسيما الخدمية منها والتي تعد، التحدي الأكبر أمام البرلمان في دورته الجديدة، مثلما الحكومة المقبلة.

..

"المسلة"، التي عُرفت بمقارعتها الفساد، وكشْفها لملفاته طيلة السنوات الماضية، ستكون عونا للحلبوسي وهو ينتصر للشعب على الفاسدين، والمقصرين، لكنها لن تتخلى عن توجيه الانتقاد والتحليل الصريح والصادق، وهي ترصد مكامن الخلل، وستقف بقوة بوجه أية محاولة لإبقاء أوضاع الفساد وسوء الإدارة المتراكمة، ناشدةً التغيير، الذي ينشده الشعب.

في ذات الوقت، نشدّ على أيدي الحلبوسي في ان يكون المسؤول الناهض بالمجتمع السياسي والمدني واحتواء الخلافات عبر سياسات الحوار والتقارب، و ردم الهوة التي أريد لها ان تفصل بين أبناء العراق.

...

لا يبرح العراقيون ينادون على الدوام الى رئيس النواب الجديد، مثلما رئيس الحكومة المقبل، في أن يكونوا زعماء الميدان، لا القاعات والموائد، والقرب من الشعب، والتركيز على بناء وتحديث عراق جديد، على أساس العدالة والمساواة، والكرامة لأبنائه، وما ذلك على الله بعزيز.

إدارة المسلة


شارك الخبر

  • 4  
  • 3  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •