2018/11/08 13:40
  • عدد القراءات 1845
  • القسم : رصد

عبد المهدي المنتفكي.. دور تاريخي في الثورة ضد الانگليز و نشر التعليم في العراق

بغداد/المسلة:  كتب طارق حرب: يتحدث التاريخ عن دور السيد عبد المهدي المنتفكي والد رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي:

1920/6/12 أرسلته مرجعية النجف الى الناصريه وسوق الشيوخ والشطره لبث روح الثورة ضد الانگليز.

1922/8/22 اعتقاله والشيخ باقر الشبيبي بتهمة التحريض على التظاهر.

1926/11/21 تعيينه وزيراً للمعارف (التربيه) في وزارة جعفر العسكري.

1933/3/20 تعيينه كوزير معارف في وزارة رشيد عالي الگيلاني..

1933/6/8 يوضح امام مجلس المعارف بأعتباره وزير المعارف سياسته في نشر التعليم في جميع العراق وطبقا لذلك تم انشاء دار معلمين في ناحية البدعه وفي محافظة الديوانية..

1933/9/9 تعيينه وزير المعارف في الوزاره التي شكلت برئاسة رشيد عالي الگيلاني مرة ثانية..

1941/1/31 تعيينه وزيرا للاقتصاد في وزارة طه الهاشمي..

1941/10/9 تعيينه وزيرا للمواصلات والاشغال ووزيرا للاقتصاد في وزارة نوري باشا السعيد..

1941/12/14 يقدم استقالته من الوزاره احتجاجا على مذكرة المستر سوان مفتش الگمارك بشأن التموين..

1942/10/15 تعيينه وزيرا في وزارة نوري السعيد الجديدة للمواصلات والاشغال وللاقتصاد..

1950/2/5 تعيينه وزيرا للمواصلات والاشغال في وزارة توفيق السويدي..

ما أسلفناه يسير عن والد رئيس الوزراء المكلف يوم2018/10/2 بتشكيل الحكومة..

وتم انتخابه في المجلس التأسيسي لسنة 1924 الذي وافق على الدستور الملكي وأنتخب عضوا في أول برلمان ملكي سنة 1925 وتكرر انتخابه مرات عديدة...

المسلة

 


شارك الخبر

  • 5  
  • 9  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •