2018/10/09 20:05
  • عدد القراءات 98
  • القسم : بريد المسلة

خالد الناهي: يجب ان يذبح القط

تابع المسلة عبر قناتها في تطبيق التلغرام

https://t.me/almasalah 

-----------------------------------

بغداد/المسلة: 

خالد الناهي

اكو بنية حلوة كلش، ومن بيت معروف، لهذا السبب هي مغرورة كلش هواي، وكلما تزوجت من شخص، ما تبقى ويا لفترة طويلة بسبب الغرور، وسرعان ما يطلقها، لكونها متكبرة وسليطة اللسان، وما تحترم أحد.

كثرة زواجها وطلاقها جعل أهلها محرجين امام المنطقة، ولهذا من رادت تطلق لأخر مرة، اشترط عليها ابوها، بعد ما تزوج مرة ثانية.

فد يوم شافهة شاب تمشي بالسوق، أعجب بها، ورغب بالزواج منها، وعند سؤاله عنها، الجميع نصحه بعدم التقرب اليها، لأن عدهة صفات تختلف عن شكلها، صح هي جميلة الشكل، لكن عدهة قباحة تصرف وخلق، وهو شاب هادئ، ما يكدر ينسجم معها.

البنيه حلوه، وما تتفوت .. لذلك قرر الزواج منها بالرغم من النصائح الي قدموها له، فعلا تقدم لها ..ابوها كله يابة بنتي هذي سالفتهة, لذلك اذا تزوجها, مو من حقك تطلقها لهذه الأسباب .

الولد وافق .. بشرط انهم لا يتدخلون بينهم مهما سمعوا، وما يستقبلون ابنتهم ان جاءت إليهم وهي زعلانه، وافق الاب أيضا.

فعلا تزوج البنت، ومن اجة يأخذهة من بيت اهلها، جاب وياه قطة جميلة جدا، بالطريق أخبر زوجتهه، ان هذه القطة ابنة قطته السابقة، التي قتلها قبل أسبوع لأنها أيقظته من النوم بصوتها.

عند وصولهم للبيت، كلم القطة، وطلب منها ان لا تحدث أي صوت، لكنها حيوان ولا تعرف ما يقول، راحت تحدث أصوات، فسارع الى اخراج سكينته والقطة، وخرج من غرفته، دقائق وعاد ويداه مملؤة بالدماء.

عرفت الزوجة انه قد قتل القطة، بعد قتل أمها بأسبوع، بعد ان غسل يديه، نظر الى زوجته وهو يبتسم، وكلهة بعد ما خلصنة من القطة، يالله كومي سويلي ماي دافي وملح، وغسلي رجلي.

بالبداية رادت ترفض، وترد عليه بنفس طريقة كلامهة الي متعودة عليه، لكن تذكرت القطة وما جرى عليها.

من ذيك الساعة ولغاية اليوم البنية تمشي مثل الساعة، وصار عدهم اسرة كبيرة، وعايشين بسعادة.

رباط السالفة

من تغيير النظام لغاية الان، ونحن نعيش ديمقراطية منفلتة، سواء على مستوى الشعب اوالحكومة، فالشعب يرمي العيارات النارية، ويحرق البيوت على ابسط مشكلة، كما يتجاوز على الشارع والحقوق العامة ولا أحد يحاسبه، باسم الديمقراطية.

اما السياسيين والحكومات، فجعلت كل شيء مباح لها، فأغلب السياسيين جعل من البلد مرتع للسلب والنهب المنظم، والعذر أيضا، الديمقراطية ومظلوميته من النظام السابق.

هذا جعلنا نعتقد ان لا أحد يستطيع انقاذنا مما نحن فيه، مهما كانت علميته وإمكانياته، ان لم يستخدم الحزم، ومن اجل ذلك يجب ان يذبح القطة، وما أكثر القطط التي لدينا، التي تستحق الذبح؟ لكن قطعا وفق القانون.

بريد المسلة

المسلة غير مسؤولة عن المحتوى (نصا ومعنى)، الذي يتضمن اسم الكاتب والمصدر، وتنشرها كما ترد، عملا بحرية النشر، كما أنها لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر "المسلة".. كما ان المسلة لا "تعدّل" او "تصحّح" الأخطاء الإملائية والتعبيرية ( إنْ وُجدت) في النص الوارد اليها عبر البريد، أيضا.


شارك الخبر

  • 0  
  • 0  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •