2018/10/10 17:51
  • عدد القراءات 221
  • القسم : المواطن الصحفي

مثقفو كركوك ينتقدون عسكرة المدينة.. وفساد النقاط الكمركية

بغداد/المسلة: طالب مثقفو كركوك في رسالة وردت الى "المسلة" السلطات، بوضع حد للفساد في النقاط الكمركية، وانهاء عسكرة المجتمع فيها.

السيد رئيس الجمهورية

السيد رئيس مجلس نواب

بعد احداث اكتوبر من العام الماضي تمر مدينة كركوك بحالة خاصة اذ رصدت العشرات من الظواهر البعيدة عن ملامح التمدن كما اقرت العديد من القرارات ضد ابناء المحافظة.

اخر الظواهر و التي استهدف بشكل خطير معيشة المواطنين و كانت سبباً للغلاء المعيشة، النقاط الكمركية بين كركوك و مدن اقليم كوردستان التي تاخذ الاتاوات و الضرائب من المواطنين بشكل عشوائي و جزء منها لا تدخل خزينة الدولة.

 

اخر السلوكيات الخطرة لتلك النقاط الكمركية منع و وضع الضرائب على الكتب الثقافية والملزمات الدراسية و التي لم تحدث حتى في عهد النظام البعث الدكتاتوري.

 نود ان نعلمكم بأن استمرار هذه الظاهرة تولد تداعيات خطيرة وسيئة،

ان مثقفي كركوك يطالبون بما يلي:

- رفع النقاط الكمركية

- التحقيق في هذا الخرق الدستوري

- ابعاد عملية الدراسة الكردية و المجال الثقافي من الصراعات السياسية و التجارة بالثقافة و العلوم..

- يمر عام تقريباً و كركوك في ظل حكم عسكري، لذا نطالب بعودة الحياة المدنية اليها.

مجموعة من مثقفي كركوك

بورهان حاجي سليَمان

يوسف مام تةيب

لةتيف فاتيح فةرةج

رةوان تاليب

سةنطةر كاكؤ

رةحيم سةرةرِؤ

محمد سيد

سيروان بيَلانة

حةسيبة عةبدولآ

شوان داودي

هؤشيار مةلا عةبدولرِةحمان

محةمةد ضاوجوان

شالآو محةمةد

زاهير شكور

لانة شكور

هاوار ستار

سؤران داودي

نةبةز رؤستةم

محيَدين عومةر

روبار زةنطنة

مةلا شاخي

هيَمن دةلؤ

ئازاد شكور

هيَرؤ كوردة

رِيَباز صباح

حةميد كويَخا عومةر

محةمةد سةردار

خةبات نةجمةدين ضيمةني

جوان زةنطنة

رِيَبين محمد

زةكي عةبدولآ

ئارام يوسف

ضيا نوري

خالَدار قةوالَي

محةمةد تاهير

فاخرحميد

كاروان ستار

ئارام ثةشيَو

ئارام شيَركؤ

سؤران عبدالكريم

محمد حسين

حسيَن عةلي

ثةيمان حوسيَن

ئاسؤ حسين

محمد سيد كريم

هيَمن مولود

هاشم علي

منيرة حميد

سيروان عبدالستار كاكة رةش

هزار عبدالستار كاكة رةش

هاوكار مستةفا

عادل عمر علي

صالدق الزهاوي

حمال هرزاني

جبار عبدالله

حميد محمد

معتصم محمد شواني

بريد المسلة

المسلة غير مسؤولة عن المحتوى (نصا ومعنى)، الذي يتضمن اسم الكاتب والمصدر، وتنشرها كما ترد، عملا بحرية النشر، كما أنها لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر "المسلة".. كما ان المسلة لا "تعدّل" او "تصحّح" الأخطاء الإملائية والتعبيرية ( إنْ وُجدت) في النص الوارد اليها عبر البريد، أيضا.


شارك الخبر

  • 0  
  • 2  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •