2018/10/30 13:08
  • عدد القراءات 4602
  • القسم : المواطن الصحفي

ورطة وزير الشباب

بغداد/المسلة:  كتبت زينب الربيعي الى "المسلة"..

أدت قلة التجربة وضعف المهارات الإدارية، الى وقوع وزير الشباب والرياضة احمد العبيدي، في ورطة كبيرة حين قرر السماح بدخول الجماهير الى ملعب "جذع النخلة" في البصرة "مجاناً" لمباراة النهائي الاسيوي بين القوة الجوية و التين التركمانستاني، السبت الماضي.

بات واضحا ان وزير الشباب ليست لديه دراية او معرفة بتفاصيل إدارة وتنظيم وتمويل تذاكر الدخول التي هي عماد تمويل الفعاليات الرياضية في العالم، معتقدا عن جهل وقلة خبرة ان بإمكانه صرفها من ميزانية الوزارة، فسارع الى اصدار بيان بتوزيع البطاقات مجاناً للجماهير، فضلا عن كونها دعاية فجة ومفضوحة لشخصه.

تحدثت مصادر مطلعة وقريبة من أروقة الوزارة، ان الوزير أصيب بالصدمة، حين تم ابلاغه بان لا مخرج قانوني لتسديد مبالغ البطاقات التي تعود للاتحاد الاسيوي ونادي القوة الجوية من ميزانية الوزارة وعليه لابد من دفعها من الحساب الخاص بالوزير.

نوبة هستيرية سيطرت على الوزير بعد ان ادرك ان عليه دفع مبلغ ٥٠ مليون دينار، ما دفعه الى الاجتماع بمدراء الادارية والمالية والقانونية للبحث عن حل، وإمكانية دفعها من ميزانية الوزارة الا انهم عجزوا عن ايجاد مخرج قانوني.

قانونا، فان على الوزير الهمام دفع المبالغ من جيبه الخاص، ثمنا لجهله وارتجاليته، وقلة خبرته، ومن يدري فلعله سوف يدفعها ويعوضها في صفقة فساد مقبلة

بريد المسلة

المسلة غير مسؤولة عن المحتوى (نصا ومعنى)، الذي يتضمن اسم الكاتب والمصدر، وتنشرها كما ترد، عملا بحرية النشر، كما أنها لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر "المسلة"..


شارك الخبر

  • 20  
  • 4  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •