2018/11/11 14:10
  • عدد القراءات 2414
  • القسم : رصد

مصادر نيابية تكشف لـ"المسلة": مشروع ناضج لإقالة وزيري الشباب والاتصالات

بغداد/المسلة: كشف النائب عن كتلة بيارق الخير، محمد الخالدي، ‏الجمعة‏، 9‏ تشرين الثاني‏، 2018 عن جمع تواقيع في مجلس النواب لإقالة وزيرَين في حكومة رئيس الوزراء عادل عبد المهدي، فيما قدّم 50 نائباً طلباً إلى رئاسة مجلس النواب، بهدف إقالة وزير الشباب والرياضة احمد العبيدي، ووزير الاتصالات نعيم الربيعي.

وقالت مصادر نيابية، إن رئاسة مجلس النواب تسلمت طلباً موقعاً من 50 نائباً لاقالة وزيري الشباب والرياضة والاتصالات بعد شمولهم بقرار المساءلة والعدالة”.

وقال الخالدي لـ"المسلة"، تعقيباً على جمع تواقيع من برلمانيين لسحب الثقة عن عدد من وزراء الحكومة الجديدة، أن "عدداً من النواب وقعوا على وثيقة لسحب الثقة عن عدد من وزراء الكابينة الحكومية".

وأوضح أن ذلك "يشمل وزيري الرياضة والشباب والاتصالات".

وأكد رئيس الوزراء عادل عبد المهدي، في وقت سابق، أنه يأمل خلال الأيام المقبلة استكمال تشكيل الحكومة، مبينا أن "حكومته تختلف عن سابقاتها، لأنها تتكون من 22 حقيبة، بينما كانت حكومة رئيس الوزراء الأسبق نوري المالكي من 44 وزارة، وخلفه حيدر العبادي 33 وزارة قبل تقليصها".

وفيما يتعلّق بالتهم بالفساد لبعض الوزراء، بيّن الخالدي، انه "تم توجيه أسئلة رسمية إلى جميع الجهات المعنية كالنزاهة والجنايات والمساءلة والعدالة، وتسلمنا تقارير من بعضها وننتظر الأخرى ولا نريد توجيه الاتهامات بناء على أقاويل وأشياء منسوبة لهم".

ونجحت قوى سياسة بدوافع مصالحها الخاصة والانتفاع من وزارة الاتصالات إلى تمرير نعيم ثجيل الربيعي لإدارة الوزارة على رغم انه كان مشمولا بالاجتثاث كونه عضو فرقة، وتم استثناءه في العام 2006، كما شغل منصب ضابط مخابرات منتدب إلى إحدى الكليات الأهلية العام 1989- 1993.

كما تتصاعد فيه الدعوات عبر وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي والفضائيات إلى التحقيق في ارتباطات لوزير الشباب احمد العبيدي بتنظيم داعش الإرهابي، ومشاركته في أعمال قتل للعراقيين على الهوية الطائفية.

وغرّد العبيدي وهو ابن أخت رئيس كتلة الحل، جمال الكربولي، قبل توليه الوزارة، "أهل الحل والعقد هم مراكز القوى والمال والسلاح والتأثير البشري والإعلام"، في إشارة منه الى تنظيم داعش الإرهابي.

وفي تغريدة لها علاقة بوجهة النظر هذه، هاجم العبيدي قوى سياسية عراقية على أساس طائفي، قائلا ان "المنظومة الإعلامية الإيرانية وأذنابها، لا يجدون ما يبررون به غضبهم من حقيقة زيارة ترامب، إلا بتشويه الصورة، وينقل مرضه الجنسي لمجتمعنا المسلم"، في إشارة منهم إلى أنباء زيارة ترامب للعراق وقت تسلمه رئاسة بلاده.

"المسلة" التي رصدت التغريدات، وجدت أن الوزير تعّمد حذفها بعد تسلمه منصبه، في استدارة في المواقف يتطلبها منصبه الجديد.

وكشفت الهيئة الوطنية العليا للمساءلة والعدالة، الخميس (8 تشرين الثاني 2018)، عن شمول وزيرين في حكومة رئيس الوزراء عادل عبدالمهدي، باجراءاتها.

المسلة


شارك الخبر

  • 6  
  • 1  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •