2018/12/04 09:10
  • عدد القراءات 8595
  • القسم : رصد

الدعوات تتصاعد لمنع تمرير مرشحة "فدائيي صدام" الى التربية

بغداد/المسلة: تتصاعد الدعوات لرفض مرشحة وزارة التربية عن "المشروع العربي"، صبا الطائي، بسبب زوجها، الذي شغل منصبا قياديا في منظمة فدائيي صدام السيئة الصيت.

فقد أعلن تحالف سائرون، عن رفضه لتولي الطائي، حقيبة التربية. وقال النائب عن التحالف، صباح العكيلي، في تصريح صحفي، ان "سائرون لن يقبل تمرير مرشحة لوزارة التربية زوجها آمر بفدائي صدام، ولن يسمح به"، مبينا ان "رفضا برلمانيا سيكون بمواجهة هذا الترشيح، خاصة بعد التأكد من صحة المعلومات لمتوفرة حولها وحول زوجها".

و اعترض ائتلاف دولة القانون، على ترشيح الطائي لتولي مهام وزارة التربية، بحسب النائب عن تيار المحور الوطني إبراهيم العوسجان. كما أكد النائب عن دولة القانون عبد الهادي السعداوي، أن ائتلافه لن يصوت على الطائي، المنحدرة من نينوى كون زوجها مشمول بقانون المساءلة والعدالة.

وبينما أفاد مصدر مطلع، ان تحالف المحور ربما يستبدل الطائي، بمعاون مدير تربية الكرخ عادل الزوبعي، نفى مصدر آخر تلك الأنباء، وأكد تمسك تيار الخنجر بها.

ورشّحت كتلة المشروع العربي بزعامة خميس الخنجر، في  23 تشرين الأول 2018، صبا الطائي الموظفة في مكتب الخنجر، لشغل منصب وزيرة التربية، بحسب اعلان الكتلة.

فيما قالت صفحات تواصل اجتماعي، ان الطائي، لها تصريحات طائفية وضد النظام الديمقراطي في العراق طيلة الفترة الماضية.

وتشير وثيفة الى ان زوجها عمل في مهمات تحت أوامر ابن الطاغية صدام عدي، الامر الذي دفع عضو المشروع العربي أحمد الهيتاوي الى الرد بالقول: نحن نرشح صبا خيرالدين للوزارة، وليس زوجها.

واثار ترشيح الطائي لغطاً في الاوساط السياسية، ومواقع التواصل الاجتماعي، بعد أن تم نشر صورة لها خلال جلوسها بمكتبها بحسب ناشطين، وخلفها تظهر صورة التاجر خميس الخنجر.

واعتبر ناشطون الصورة دليلاً على تبعية الطائي الحزبية وعدم اهليتها للمنصب الذي يجب ان تتسنمه شخصية من التكنوقراط تتمتع بمؤهلات تجعلها قادرة على النهوض بعملية ادارة منصب يتوقف عليه مصير جيل عراقي كامل.

ووردت الى "المسلة" وثيقة تؤكد انتماء زوج الطائي الى فدائيي صدام، فيما أفادت مصادر على علاقة بماضي العائلة ان زوجها كان قياديا بارزا في منظمة فدائيي صدام الدموية سيئة الصيت، في تأكيد لتقرير سابق لـ"المسلة" كشف عن انتماء افراد اسرة الطائي الى حزب البعث ومنظومة صدام الأمنية.

وبحسب الوثيقة فان معن احمد سلطان القصاب، زوج صبا خير الدين ابراهيم الطائي المرشحة لتولي منصب وزير التربية من قبل "المشروع العربي"، الذي يتزعمه القيادي بتحالف المحور الوطني خميس الخنجر، كان قياديا امنيا في نظام الدكتاتور صدام، وشغل مناصب امنية كثيرة، ابرزها آمر أركان فدائيي صدام، التي يتزعمها عدي.

المسلة


شارك الخبر

  • 12  
  • 4  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •