2018/12/05 13:38
  • عدد القراءات 113
  • القسم : بريد المسلة

محمد أبو شاهين: فيلم الرسالة في البرلمان العراقي

بغداد/المسلة:

محمد أبو شاهين..

 يتمسك تحالف الفتح بترشيح فالح الفياض لوزارة الداخلية، فيما يعتبر تحالف سائرون إصرار تحالف البناء على ترشيح فالح الفياض لوزارة الداخلية هو تكريم لخروجه من إئتلاف النصر الذي يرأسه حيدر العبادي بسبب الخلاف بينهما .

 اصرار تحالف الفتح على الفياض سيجعل حسم الخلافات السياسية والحزبية في قبة البرلمان صعبا .

والسؤال هل يمكن استبدال الفياض حيث يجب ان لا يتعطل بسببه البلد الذي يمر بظروف صعبة، وعلى تحالفي فتح والبناء باستبداله وتقديم مرشح آخر للمضي بتشكيل وإستكمال الكابينة.

 كل ما جرى في جلسة الثلاثاء يتحمله عبد المهدي كونه كان غير مقنع بالإتيان بكابينة وزارة رغم الاعتراض على أسمائها . الم يكن على عبد المهدي ترشيح شخصيات وفق التوافق الذي حصل مع الإصلاح والاعمار.

 على رئيس الوزراء استثمار دعم تحالف الإصلاح والاعمار بترشيح وزراء تكنوقراط لاستكمال الكابينة الوزارية وعدم الرضوخ لضغوط سياسية .

الكل يتحدث عن ان عبد المهدي شخصية مسيرة ولا تمتلك القرار، تجلى ذلك في فرض شخصيات معينة وترشيحها وإجبار البرلمان لتمريرها وان عبد المهدي أتى للبرلمان بمرشحين مفروضين عليه ولا يمتلك أي قرار باختيارهم .

 لقد تحولت جلسة الثلاثاء وفق وصف نائب الى مشاهِد فيلم “الرسالة” في معركة بدر حينما يبرز “عُتبة” وينازله “حمزة” يخلع “عُتبة” رداءه (سترته) وقبل أن يتصَرْفَن ويتشلَّه، يجعله حمزة يتدلى من رقبته، مضیفا علي أن “‏هذا المشهد حصل قبل قليل في مجلس النواب العراقي.. ولكن شتان بين عُتبَة وعَتَبَة!” على حد قوله.

بريد المسلة

المسلة غير مسؤولة عن المحتوى (نصا ومعنى)، الذي يتضمن اسم الكاتب والمصدر، وتنشرها كما ترد، عملا بحرية النشر، كما أنها لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر "المسلة"..


شارك الخبر

  • 0  
  • 0  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •