2018/12/19 15:20
  • عدد القراءات 5676
  • القسم : العراق

دعونا نستثمر في العقل لا في البرميل

بغداد/المسلة:  

العراقيون يرددون ويكررون..
بان بلدهم غنيّ وميسور..
متخم بالأموال.. 
لأنه يمتلك النفط ..  فهل هذا يكفي؟
البرميل الواحد لا يربح سوى 20 او 30 دولارا 
بينما تربح شركة  موبايل في جهاز تلفون واحد نحو 300 دولار
 منتجةً الآلاف في اليوم الواحد

انتهى عصر الثراء الذي تضخّه آبار النفط
 حيث أرباح البرميل تتقاسمها رسوم التنقيب والاستثمار والأمن
الدول التي تنتج النفط باتت تعمل للدول الخلاقة والمبدعة
 مشترية بأموال نفطها، عصارات الأفكار

دعونا نستثمر في العقل.. لا في البرميل
وفي الفكرة.. لا حقل النفط
وفي الابتكار.. لا النمطية

الشعوب المُخدّرة بالثروات الجاهزة 
هي شعوب كسولة، متثاقلة، خاملة، 
ومهما امتلكت من الثروات، فإنّ مآل أرباحها الى الأمم المبتكرة

المسلة


شارك الخبر

  • 4  
  • 0  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •