2019/01/11 13:32
  • عدد القراءات 3058
  • القسم : رصد

الدبي بعد تغريدته: "الجادرية تشهد".. يدعو عبر "المسلة" الى رفع تجاوزات على طرق المسلمين فيها

بغداد/المسلة:  رد النائب عن كتلة حركة العصائب عبد الأمير الدبي على ما اسماها بالاتهامات والمزاعم والاكاذيب التي سوقها انصار تيار الحكمة والجيوش الالكترونية التابعة له بالقول ان "لا مزايدة على تاريخي ونسبي ومشيختي ونضالي ونزاهتي".

وأضاف: اقل ما افتخر به انني لم استلم ولم اغتصب شبرا واحدا من أرض العراق عدا ما اشتريته من مالي الخاص ولم ارث من والدي شيئا عدا اسمه وهو اغلى ما امتلكه ومن يريد التاكد فإن دائرة التسجيل العقاري مفتوحة".

وفي إشارة الى مقار تيار الحكمة في الجادرية، قال "الجادرية تشهد".

وكرر الدبي في تصريح لـ"المسلة" مطالبته الى رئيس الوزراء عبد المهدي برفع التجاوزات عن منطقة الجادرية، وسط بغداد، وقال الدبي: "‏على رئيس الوزراء رفع التجاوزات التي احتلت طرقات المسلمين في الجادرية".

وتصاعدت حدة الخلاف، الجمعة، بين حركة عصائب أهل الحق وتيار الحكمة بزعامة عمار الحكيم، على خلفية الاتهامات الموجهة الى الحركة من قبل فضائية الفرات، بانها هي من قتلت صاحب مطعم ليمونة في مدينة الصدر شرقي بغداد.

 ونشرت قناة الفرات الخميس، 10 كانون الثاني 2019، خبرا عاجلا، جاء فيه :القبض على قاتل صاحب مطعم ليمونة في مدينة الصدر وبحوزته باجات تثبت انتمائه لعصائب اهل الحق.

بدورها نقلت قناة العهد عن الناطق باسم عمليات بغداد، سعد معن مساء الخميس (10 كانون الثاني 2019)، نفيه القاء القبض على قاتل مالك المطعم.

وقال نعيم العبودي الناطق باسم كتلة صادقون البرلمانية، ان الفرات تتورط بنشر أكاذيب ضد عصائب أهل الحق، مجدداً العزم على مقاضاة القناة.

ونشر الامين العام لحركة عصائب اهل الحق قيس الخزعلي، على حسابه الشخصي في تويتر، الخميس، 10 كانون الثاني 2019، تغريدة، قال فيها: منتهى الدناءة التي يمكن ان يصل اليها إنسان هو ان يتهم الآخرين زورا وبهتانا إذا اختلفوا معه، الا إذا كان مأجورا فانه يكون معذورا لانه سيكون عميلا.

 واتهم رئيس كتلة صادقون النيابية عدنان فيحان، قناتي الفرات، و الحرة، باستهداف الحشد الشعبي، مؤكداً تسليم مصفى بيجي إلى الجهات الرسمية بعد تحريره، فيما تساءل عن مسؤولية وزارة النفط ووزيرها التابع للحكمة، عن عمليات السرقة التي طالت المصفى.

ووجّه المتحدث باسم عصائب اهل الحق جواد الطليباوي رسالة إلى رئيس تيار الحكمة عمار الحكم، قال فيها: رسالة إلى عمار الحكيم، من مجاهدي أهل الحق، ان من بيته من زجاج لا يرمي الناس بالحجارة، ان اتهاماتكم لمجاهدي أهل الحق عبر قناة الفرات هي محض افتراءات وأكاذيب وتحتاج الى دليل وبرهان لاثباتها، وهي نفس الاتهامات التي كان سياسيو داعش يطلقونها ضد من حرر الأرض والعرض، إن هذه التهم الباطلة تعد رسالة تحريض وكذلك تملق لاعداء الحشد الشعبي، بعد ان جاءت متزامنة مع انتشار القوات الأميركية. الأولى بك ياسيد ان كنت حريصا على الوطن ان تحاسب اتباعك الذين سرقوا ونهبوا قوت الشعب بغير وجه حق.

 المسلة


شارك الخبر

  • 10  
  • 0  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •