2019/01/12 19:59
  • عدد القراءات 435
  • القسم : العراق

حزب بارزاني يحدد نقطة خلافه مع الوطني بشأن كركوك

بغداد/المسلة: كشف الحزب الديمقراطي الكردستاني بزعامة مسعود بارزاني، السبت 12 كانون الثاني 2019، نقاط الخلاف بينه وبين الاتحاد الوطني بشأن محافظة كركوك.

وقال عضو الحزب ريبين سلام في بيان تابعته "المسلة"،  إن "خلافنا مع الاتحاد الوطني بشأن كركوك سببه إصرار الاخير على إعادة الوضع الاداري في المحافظة عبر تعيين محافظ جديد وتفعيل مجلس المحافظة، قبل إعادة تطبيع الوضع الامني".

وأضاف سلام، أن "مسعود بارزاني اجرى سلسلة حوارات في بغداد حول تطبيع الاوضاع في كركوك"، عادا أن "رفع الاتحاد الوطني علم اقليم كردستان في المحافظة يدخل في خانة المزايدات السياسية".

وشهدت محافظة كركوك الثلاثاء 8 كانون الثاني 2019، إعادة حزب الاتحاد الوطني رفع علم اقليم كردستان على مقاره في المحافظة قبل ان تقوم قوة مشتركة من جهاز مكافحة الارهاب والحشد الشعبي بإنزاله.

أكد رئيس مجلس الوزراء عادل عبد المهدي، أن "هذا العمل مخالفا للدستور"، فيما اشار الى أجراءه "اتصالات عاجلة برئيس الجمهورية برهم صالح وكذلك اتصل بالقيادات السياسية المختلفة ووجهها بإنزال العلم الكردستاني من السارية الرئيسية في مقرات حزبية بمحافظة كركوك".

وكان النائب في برلمان اقليم كردستان عن الحزب الديمقراطي الكردستاني، ادريس إسماعيل كشف، الجمعة 11 كانون الثاني 2019، تأجيل اجتماع الحزبين الكرديين بشأن تشكيل حكومة الإقليم، بسبب ملف كركوك.

وكان الحزبان قد خاضا مفاوضات مطولة للتوصل الى اتفاقات تشكيل الحكومة، والاستحقاقات والمناصب في بغداد، إثر "الشرخ" الذي طال العلاقة بين الحزبين، طوال أيام ما بعد الاستفتاء، وصولاً إلى دخول القوات الاتحادية للمناطق المتنازع عليها، والتصويت على برهم صالح رئيساً للجمهورية.

وتحدث قادة الديمقراطي عن ما وصفوه بأنه "خيانة" مورست بحق الحزب الذي يتزعمه رئيس الإقليم السابق، مسعود بارزاني، وهم يشيرون إلى أحداث 16 تشرين الأول 2017، واختيار رئيس الجمهورية في البرلمان الاتحادي.

وسيطر الحزبان على الانتخابات النيابية في الإقليم، حيث حصد الديمقراطي 45 مقعداً، بينما حصل الاتحاد الوطني على 21 مقعداً.

متابعة المسلة
 


شارك الخبر

  • 2  
  • 0  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •