2019/01/12 21:30
  • عدد القراءات 2935
  • القسم : ملف وتحليل

موازنة 2019.. تتجاهل الخدمات مسخّرة الأموال لـ "الدفاع" و"الداخلية" وتعويضات الاقليم

بغداد/المسلة: كشف سكرتير مجلس وزراء الاقليم، امانج رحيم، السبت 12 كانون الثاني 2019، في صفحته الشخصية بموقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، عن أن "التعديلات التي اجرتها الحكومة الاتحادية على مسودة الموازنة المالية لعام 2019 كانت إيجابية".

وأضاف رحيم، أن "الفصل المتعلق بـ تعويضات الموظفين تضمن زيادة رواتب موظفي اقليم كردستان من 3 ترليونات، و828 مليار دينار الى 5 ترليونات و448 مليار دينار".

وتابع، أن "الحكومة الاتحادية زادت رواتب موظفي الاقليم من (317) مليار دينار شهريا الى (454) مليار دينار شهريا بفرق قدره 137 مليار دينار".

وكان مصدر كردي مطلع، قد كشف الخميس 29 كانون الأول 2018، عن تبني الاحزاب الكردية مقترحا جديدا بشأن حصة الاقليم في الموازنة الاتحادية لعام 2019، بعد فشلها في رفع حصة الاقليم الى 14%.

فيما حذرت النائبة عن ائتلاف النصر ندى جودت، السبت 12 كانون الثاني 2019، رئيس الوزراء عادل عبد المهدي من منح الاكراد تنازلات في مشروع قانون الموازنة الاتحادية العامة للبلد لسنة 2019، فيما طالبت بالتنازل عن جزء من حصص المحافظات لصالح المناطق "المدمرة".

وتتوالى الاعتراضات حول مشروع قانون موازنة العام 2019 فينما تنعدم البنية التحتية تتوزع الموازنة بطريقة غير عادلة على الداخلية والدفاع.

وخُصّص لوزارة الدفاع في مشروع موازنة العام الحالي 2019 نحو 9 تريليون دينار عراقي فيما تم تخصيص نحو 11 تريلون دينار عراقي لوزارة الداخلية متفوقة على ميزانيتها في الاعوام 2016 و2017 و2018.

 ويستنتج من ذلك ان الموازنة الحالية ليست خدمية، حيث الانفاق للوزارات وعجز عن تسديد الديون وتخصيصات قليلة للوزارات الخدمية.

المسلة


شارك الخبر

  • 1  
  • 4  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •