2019/02/11 16:10
  • عدد القراءات 1651
  • القسم : ملف وتحليل

الغد الأردنية تتّهم "لوبيا إيرانيا" يتعمّد تأخير تطوير العلاقات بين بغداد وعمّان

بغداد/المسلة: اتّهم الكاتب الأردني محمد حسين المومني بوجود يد خفية نافذة تحاول إبطاء تطور العلاقات العراقية الأردنية.

وقال المومني في مقال له في صحيفة الغد الأردنية، ان الحقيقة البائنة تشير إلى أن جل هذا الملف ما يزال يراوح مكانه منذ زمن، وكان يخضع لتعقيدات سياسية وأحيانا بيروقراطية فنية متكررة، ما يوحي بوجود يد خفية نافذة تحاول وتنجح للآن في إبطاء تطور العلاقات العراقية الأردنية.

وأضاف: حتى الجهد الأخير من زيارات متبادلة لتنفيذيين ما يزال الحديث يتمحور حول "مذكرات تفاهم" و"اتفاقيات إطارية” و"تفاهمات" ما تزال بحاجة لخطوات قبل أن تدخل حيز الإنفاذ. وقد قيل كلام مشابه لهذه التوافقات مرارا وتكرارا على مدى سنين طويلة لكن النتائج الملموسة كانت محدودة، ما أفقد الحديث مصداقيته.

وقال المومني ان العراق مر بنكسات سياسية وأمنية عديدة، وهو يستعيد عافيته بصعود تدريجي، ولكن معركة استقلالية القرار ما تزال مستمرة، زاعما ان هناك قرارات تخضع لنفوذ كبير من إيران.

ودعا الكاتب الى مغادرة مربع التفاهمات واللقاءات المتشابهة المضمون إلى خطوات تنفيذية ملموسة ميدانيا، أما أن نبقى كل بضع سنين نتحدث عن نفس التفاهمات ونفس النوايا فذلك يستوجب حديثا صريحا ومباشرا مع الأشقاء في العراق على قاعدة التنفيذ وإلا فلا طائل من استمرار الحديث عن الوعود.


شارك الخبر

  • 2  
  • 6  

( 1)التعليقات

    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   0
  • (1) - عامر
    2/11/2019 5:23:37 PM

    ابوكم لابو الاردن ولابو الاجدها والاسسها والبنى عليها اي امل فاشل



اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •