2019/02/02 11:44
  • عدد القراءات 2807
  • القسم : رصد

نائبة: شركة سيمفوني خرقت الشروط ومدّت قابلوات النت من دون اشراف ممثلي المخابرات والأمن الوطني

بغداد/المسلة: كشفت عضو لجنة الخدمات والاعمار البرلمانية هدى سجاد، السبت، عن تخصيص مجلس النواب 19 مليار دينار ضمن الموازنة لإنشاء بوابات للسيطرة على تدفق المعلومات وإيقاف عمليات سرقة البيانات، فيما اعتبرت أن المبالغ المستحصلة من سرقة سعات الانترنت في العراق تعادل موازنة دول.

وقالت سجاد إن "سرقات سعات الانترنت موجودة ومن عدة أماكن، حيث أن هناك سرقات من منفذ كركوك وهناك تهريب لسبعة وستين لمدة، كما أن هناك سرقات تحصل من منفذ المنذرية تصل إلى 100 لمدة"، مبينة أن "إيراد كل لمدة شهريا خلال مرورها من الحكومة هو مليون دولار وبحجم السرقات هذا فانها تعادل سنويا موازنة بعض الدول".

وأضافت سجاد، أننا "في خطوة استجواب وزير الاتصالات السابق كان لدينا سعي واضح لكشف هذه السرقات لكن لا يوجد من يتجرأ على فتح هذا الملف كون الأغلب لا يعلمون حجم الواردات والأموال التي من الممكن استحصالها من هذا القطاع لدعم موازنة البلد"، لافتة إلى أن "هناك اللجنة الأمنية العليا لأمن الاتصالات قد شخصت ثغرات شركة سيمفوني واشترطت اللجنة أن لا تمد الشركة أي كيبل الا بإشراف اللجنة وممثلي المخابرات والأمن الوطني، لكن ما حصل أن الشركة استكملت مد كيبلاتها دون أن يعلم أحد بها".

وتابعت، أن "ما يجري بالاتصالات هو هدر للمال العام وتهديد للأمن الوطني للمعلومات، ولم نجد أية دولة بالعالم تسلم كيبلها الضوئي للقطاع الخاص باستثناء العراق"، مشددة على أن "سرقة السعات هي بتواطؤ وبعلم من وزير الاتصالات السابق، لكن وللأمانة فان الوزير الحالي يتعامل بمهنية مع الأمر ولديه الأوليات الكاملة عن وضع الاتصالات والسلبيات الموجودة".

وأشارت سجاد، إلى أن "مجلس النواب وضمن موازنة 2019 فقد خصص 19 مليار دينار بغية إنشاء بوابات نفاذ للسيطرة على تدفق المعلومات وضمان عدم سرقة أية بيانات وحماية الأمن الوطني".

المسلة


شارك الخبر

  • 0  
  • 0  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •