2019/03/26 02:50
  • عدد القراءات 5324
  • القسم : مواضيع رائجة

جمال الاسدي: الاعلام هو العين الأولى في مكافحة الفساد

بغداد/المسلة: قال المفتش العام لوزارة الداخلية، جمال الأسدي، انّ الاعلام هو العين الأولى في مكافحة الفساد.

واعتبر الأسدي في حوار موسع مع المسلة، ‏الثلاثاء‏، 26‏ آذار‏، 2019  ان تجربة المفتشيات العامة أتت بثمارها في مكافحة الفساد والهدر في المال العام، حيث أعادت الى الدولة ما يقارب العشرة مليار دولار، وأوصت باسترجاع أو منع هدر نحو 90 مليار دولار، ما يعني ان لديها ناتجا إيجابيا.

لكن الاسدي، أوضح بان آليات التفتيش والرقابة تحتاج الى التطوير والتنظيم في اعمالها.

ورأى الاسدي انّ الفساد يتغول ويطوّر ادواته، ما يجعلنا نطور وسائل التصدي له والتخلي عن الاساليب الكلاسيكية والروتينية.

وحول الاتهامات التي توجّه الى النزاهة والأجهزة الرقابية في عدم حسم ملفات الفاسدين والمقصرين، قال الاسدي ان هناك الآلاف من الأشخاص الذين تم الحكم عليهم بتهم الفساد وفي مناصب مختلفة، لكن الاجهزة الرقابية بحكم القانون لا تُظهر الأسماء اذ يمنع القضاء، الجهات التحقيقية من الكشف عن التفاصيل.

واستطرد: حتى في مكتب المفتش العام، غير مسموح الكشف عن المعلومة، الاّ تلك التي تتعلق بحالات الجرم المشهود، فيما الحق القانوني يمنع الإعلان عن تفاصيل الجرم غير المشهود.

واكد الاسدي على ان هناك جهات رقابية عديدة، لكن كل مخرجاتها تجتمع عند مجلس القضاء الأعلى.

وقال ان لدى مكتب المفتشية في وزارة الداخلية، شعبة رصد اعلامي تتابع وتحقق وتتحرى في ما تنشره وسائل الاعلام من حالات فساد، مؤكدا على ان الاعلام هو العين الأولى في مكافحة الفساد.

وقال الاسدي انه يتابع شخصيا ما تنشره وسائل الاعلام، لاسيما المسلة، في إيصال الحقيقة الى المواطن.

وقتا مفيدا مع الحوار، كما يمنكم متابعته في قناة المسلة على يوتيوب

المسلة


شارك الخبر

  • 0  
  • 5  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •