2019/04/09 13:40
  • عدد القراءات 2479
  • القسم : المواطن الصحفي

خمسمائة مليار دينار مكافآت نهاية خدمة لمنتسبي الاجهزة القمعية الصدامية

بغداد/المسلة:  كتب السجين السياسي ثائر الفيلي، إلى "المواطن الصحفي" في "المسلة":

علمنا ان هيئة التقاعد العامة طلبت تخصيصات قيمتها ٥٠٠ مليار دينار "خمسمائة مليار دينار عراقي" لغرض توزيعها كمكافات نهاية خدمة لضباط ومنتسبي الاجهزة القمعية الصدامية، ممن عذبونا وجلودنا وهتكوا أعراض اخواتنا في السجون ودفنوا عوائلنا تحت التراب.

وبعد أن فلتوا من العقاب سيكافئون استهانة بضحايا النظام السابق، وتنكيلا لكم، وبعد أن استلموا رواتب التقاعد رغم انوفنا وسكتنا وخنعنا، اليوم سيستلمون مكافاة تعذيبهم للعراقيين..! فيما عوائل الشهداء، من ضحايا النظام المقبور، بلا حقوق بل وبعضهم يعملون في المزابل للحصول على لقمة العيش، ويتسولون في الطرقات بلا تعليم ولا ماوى.

بينما الجناة يستلمون الرواتب ويجولون حانات ونوادي بيروت والقاهرة ودبي وعمان ويوزعون الاموال في القمار والسهرات.

إن موافقة مجلس النواب العراقي على تخصيص هذه المبالغ، في الموازنة الحالية "٢٠١٩"، تأتي اما جهلا أو خيانة، ولكنهم سيحاسبون أمام الله، حسابا عسيرا على هذا الخنوع وهذا السكوت.

نطالب بمناقلة هذه الاموال الى: ذوي الشهداء وابناءهم وأيتامهم، سواء شهداء النظام الصدامي المقبور، أو شهداء الحشد الشعبي، والقوات الامنية العراقية. كما نطالب الشرفاء في مجلس النواب بتغيير هذه الفقرة، وندعو رئيس الوزراء للموافقة لإجراء مناقلة هذه الاموال الى عرائل الشهداء.

وندعو هيئة التقاعد للكفّ عن المطالبة بسحب هذه الاموال، كما نتمنى أن تمتنع وزارة المالية عن تنفيذ ودفع الاموال الى هولاء الجناة.

بريد المسلة
المسلة غير مسؤولة عن المحتوى "نصا ومعنى"، الذي يتضمن اسم الكاتب والمصدر.


شارك الخبر

  • 7  
  • 16  

( 3)التعليقات

    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 6  
    •   3
  • (1) - عبد الحق
    4/9/2019 12:32:52 PM

    موافقة مجلس النواب على تخصيص هذه المبالغ لمنتسبي الأجهزة القمعية الصدامية اكبر خيانه للضحايا وأهاليهم وللوطن لاكن اين الشعب والمرجعية من هكذا خيانه عظمى ؟ .



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 1  
    •   4
  • (2) - ابو الحسن
    4/11/2019 12:56:29 PM

    النشر والكلمه مسؤؤليه لا تطلق على عواهنا مكافئه الخدمه لم تصرف للاجهزه القمعيه فقط وانما صرفت لمتقاعدي الجيش العراقي السابق الذي تم حله بامر بريمر وقد جائت بعد معاناة كثيره لشريحه المتقاعدين التي ليس لها علاقه بنظام الحكم وانما هي عناصر جيش البلاد مثل الجيش الحالي وقد قسطتها مديرية التقاعد وجعلتها ناكوط الحب نسمع ونقرء عن الكثير يدعون نفسهم من السياسيين المظلومين في زمن هدام اللعين واغلبهم كذابين مزورين وانتفعوا من مؤسسه السجناء ومؤسسه الشهداء وقد اغدق عليهم .... الملايين واغلبهم كذابين المتضررين من هدام سحقوا تحت اقدام الاحزاب الحاليه وفاز بها ازلامهم والمنتفعين منهم وانا يشهد الله ربي اعرف رجل ... حاليا هرب من الخدمه العسكريه في زمن هدام والقي القبض عليه في سجن الاستخبارات وتم اخراجه بكفاله دفع البدل لم يطول سوى 24 ساعه في التحقيقي اتى بشهود اقسموا على كتاب الله زورا وبهتانا وهملايعرفونه قبل سقوط صدام وحاليا يتمتع براتب ومميزات السجين السياسي فكفاكم تباكيا على السجناء السياسيين وغيرهم



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 1  
    •   0
  • (3) - العراقي
    4/16/2019 6:29:43 PM

    حين يكون ثمن الصفقة ادخال جماعة رفحاء كسجناء سياسيين دون وجه حق فلا عتب هو مال سائب فلا حرج من سرقته ولا تقولوا غير صحيح فأموال العراق مجهولة المالك حسب التوجه الفقهي وجاز اخذها بعد دفع الخمس ؟!!!



اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •