2019/04/10 12:40
  • عدد القراءات 4784
  • القسم : ملف وتحليل

عضو النصر لـ"المسلة": سياستنا الانفتاح ونرغب في "الائتلاف" مع دولة القانون

بغداد/المسلة: اكدت عضو ائتلاف النصر ندى شاكر، الثلاثاء 9 نيسان 2019، على ان ائتلاف النصر كان ومازال يسعى للانفتاح على كافة الكتل ومن ضمنها ائتلاف دولة القانون لغرض الاتحاد والائتلاف.

وقالت شاكر في حديث لـ"المسلة"، ان "قرار الانفتاح سعى له ائتلاف النصر مع كل الكتل السياسية لغرض التألف والاتحاد فيما بينها"، ومشددةً على ان "هذا هو مسعى النصر منذ فترة طويلة"، ومؤكدةً على ان "من ضمن الجهات التي نرغب ان نجتمع ونأتلف معها هي دولة القانون".

وقال القيادي في حزب الدعوة الاسلامية، عبد الحليم الزهيري، الاثنين 9 نيسان 2019، أن ائتلافي النصر والقانون قد يندمجان في أية لحظة.

وقال الزهيري في تصريح لفضائيات عراقية، في 8 نيسان 2019 إن قرار اندماج النصر والقانون مازال قائما وقد يرى النور إذا توفّرت الأرضية، كاشفا عن انعقاد قيادة حزب الدعوة الإسلامية، اجتماعاً مساء الاثنين الماضي بحضور زعيمي ائتلافي دولة القانون نوري المالكي، والنصر حيدر العبادي.

وذكّر الزهيري، بأن نزول الدعوة للانتخابات بقائمتين كان وفق تفاهمات، وأن هناك وثيقة قبل الانتخابات تؤكد على التنسيق بين ائتلافي العبادي والمالكي.

ولفت الزهيري إلى ان المؤتمر العام لحزب الدعوة قد يعقد بعد شهر رمضان، مبينا أن الأمور الفنية تعرقل عقد المؤتمر العام.

مجلس القيادة العامة للقوات المسلحة

وبشأن الانباء حول تأسيس مجلس القيادة العامة للقوات المسلحة، قالت شاكر: ان عملية التحاصص في مسالة الامن والدفاع تعتبر خطيرة جدا.

وتابعت شاكر، اننا "نسعى دائما الى عدم ادخال وزارة الدفاع والداخلية بالمحاصصة وان ادخال الوزارات الامنية في التحاصص يعتبر خطر سيهدد امن الدولة داخليا وخارجيا ً".

وحذر رئيس الوزراء السابق، حيدر العبادي، الاثنين 8 نيسان 2019، من تضخم مساحات التحاصص في جسد الدولة معربا عن قلقه من تمرير مشروع مرتقب يهدف الى تأسيس مجلس القيادة العامة للقوات المسلحة.

المسلة

 


شارك الخبر

  • 1  
  • 6  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •