2019/04/28 12:45
  • عدد القراءات 3408
  • القسم : المواطن الصحفي

مطار الناصرية.. المستثمرون يهربون بسبب الابتزاز.. ومصير "الأرباح" مجهول

بغداد/المسلة: كتب احمد الناصري الى "المواطن الصحافي" في المسلة..

لم تنعكس العائدات المالية لمطار الناصرية بعد عامين على تأسيسه، على ميزانية المحافظة، فيما طريقة ادارته ومصير الوارد من الأموال، تثير للشكوك.

النخب في ذي قار تتحدث عن صراع بين المسؤولين المتنفذين والأحزاب في السيطرة على إدارة المطار، واستثماره ماليا لصالح هذه الحزب او ذلك، في تكرار لتجربة مطار النجف المريرة.

يمكن التأكد من ذلك عبر عضو مجلس محافظة ذي قار، مرتضى الإبراهيمي، الذي اكد وجود صراع بين جهات للاستحواذ على المطار.

وعلى رغم أن وزارة الدفاع تنازلت رسميا عن 800 دونم من أجل استكمال تمليك أرض مطار الناصرية، فان أي تطوير في البنية التحتية للمطار، لم يحدث، وبقي المطار مجرد صحراء، لا يرقى في بنبته الى تسمية "مطار".

تتستر الأحزاب والقوى السياسية خلف واجهات منها إدارة المحافظة، او من خلال وزارة النقل، وعبر سلطة الطيران المدني، حيث تسعى كل جهة الى حسم الموقف لصالحها.

وبسبب الصراع، وعدم الجدية في اعماره، فان المستثمر يرفضه كمشروع مربح لانه يدرك جيدا انه لن يسلم من الأحزاب المتنفذة، وعمليات الابتزاز.

مصادري في المحافظة، تؤكد على ان ادارتها لم تتسلم حتى دولارا واحدة من المطار، فيما يجهل أعضاء مجلس ذي قار مصير أموال المطار.

 بريد المسلة


شارك الخبر

  • 5  
  • 2  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •