2019/05/13 10:44
  • عدد القراءات 1589
  • القسم : ملف وتحليل

تزامنا مع الدعوات الى اخراج القوات الأجنبية.. عضو بالكونغرس يعترف بقدرات الجيش العراقي في حماية البلاد..

بغداد/المسلة: قال عضو الكونغرس الأميركي جيف فورتنبري، الاثنين 13 ايار 2019، ان الجيش العراقي اصبح قوة عظيمة.

وقال فورتنبري في مقال إن "الجيش العراقي بات قوة قادرة على النهوض بالمهام الموكلة اليها".

حديث عضو الكونغرس يأتي في وقت، تسعى فيه قوى سياسية الى اخراج القوات الاجنبية من البلاد، مستندة الى الرأي بان الجيش العراقي قادر على حماية البلاد.

وعلى طريق تعزيز قدرات الجيش العراقي،  تبذل مساعٍ من قبل عدد من اعضاء البرلمان لتشريع قانون اعادة خدمة العلم في صفوف الجيش العراقي، لاسيما وأن القانون من شأنه استيعاب الكثير من الشباب العاطلين عن العمل.

 وبحسب بيان لوزارة الدفاع، فإن قانون "التجنيد الإلزامي" يشمل الفئات العمرية من سن 19 إلى 45 عاماً، كما سيعتمد على التحصيل الدراسي في مدة الخدمة، إذ أن خريجي الدراسة الابتدائية سيخدمون لمدة عام و4 أشهر، فيما سيخدم خريجو المرحلة الإعدادية لمدة عام واحد، وخريجو درجة البكالوريوس 9 أشهر فقط، وإن خريجي درجة الدراسات العليا (الماجستير والدكتوراه) سيعفون من الخدمة نهائياً.

يشار الى ان الجيش العراقي تأسس في العام 1921، حيث أولى وحداته تأسست خلال الانتداب البريطاني للعراق، فشُكّل فوج "موسى الكاظم" واتخذت قيادة القوة المسلحة مقرها العام في بغداد. تبع ذلك تشكيل القوة الجوية العراقية عام 1931 ثم القوة البحرية عام 1937، ووصل تعداد الجيش إلى ذروته في بداية حقبة التسعينيات، ليبلغ عدد أفراده مليون فرد. وعُلّق العمل بقانون الخدمة الإلزامية عام 2003 بعد الاحتلال الأميركي للعراق، بعد حل الجيش بقرار من الحاكم المدني الأميركي آنذاك بول بريمر، بعد أن كان قانونها يعد من أعرق القوانين في تاريخ الدولة العراقية الحديثة، إذ تم تشريعه للمرة الأولى في منتصف عام 1935. 

المسلة


شارك الخبر

  • 2  
  • 4  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •