2019/05/16 10:00
  • عدد القراءات 212
  • القسم : العراق

الهيئة السياسية تدعو الى اتخاذ الاجراءات القانونية بحق مرتكبي قتل المتظاهرين

بغداد/المسلة: أعلنت الهيئة السياسية للتيار الصدري، ان اتباع التيار الصدري تظاهروا بشكل حضاري وسلمي ضد الفاسدين امام مولاتهم وشركاتهم ومنازلهم ، مضيفة انها تدين استخدام القوة ضد المتظاهرين السلميين وتعتبر ذلك "جريمة بشعة بحق الانسان".

وقال الهيئة في بيان ورد الى المسلة إنها تتابع "تطورات الاحداث في بعض المحافظات وتدين بشدة استخدام القوة ضد المتظاهرين السلميين وخصوصا في محافظة النجف حيث يتظاهر ابناء التيار الخط الصدري ضد الفاسدين امام مولاتهم وشركاتهم ومنازلهم في تعبير حضاري وسلمي عن رفض الفساد والفاسدين الذي نادى به زعيم الاصلاح  مقتدى الصدر ورفض لاستغلال اسم آل الصدر.

واضافت ان "إطلاق النار على المتظاهرين العزل السلميين يعتبر جريمة بشعة بحق الانسان وحقوقه في التعبير عن رأيه والمطالبة بحقوقه وحقوق وطنه وانتهاك صارخ للدستور والقوانين".

وتابع البيان ان "استشهاد وإصابة العديد من المتظاهرين السلميين بإطلاق الرصاص الحي عليهم من قبل حمايات الفاسدين او مقارهم ومؤسساتهم الفاسدة جريمة لا تغتفر"، حسب البيان.

وطالبت الهيئة "مؤسسات الدولة ذات العلاقة ورئيس مجلس الوزراء ورئيس مجلس القضاء الأعلى باتخاذ الاجراءات القانونية فورا بحق مرتكبي هذه الجريمة وإنزال اقسى العقوبات بحقهم ليكونوا عبرة لغيرهم".

هذا وشهدت عدد من المحافظات ليلة البارحة تظاهرات نظمها اتباع الديار الصدر أمام عدد من المركز التجارية لتتطور الأحداث في النجف وتسفر عن إصابة عدد من المتظاهرين اقتحموا مولاً، بحسب ما أفادته اللجنة الامنية في مجلس النجف، كما تناقلت وسائل اعلام محلية صورا وفيديوهات عن حرق مول قرب حي الصدريين بالنجف.

متابعة المسلة


شارك الخبر

  • 0  
  • 2  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •