2019/05/19 18:59
  • عدد القراءات 3874
  • القسم : ملف وتحليل

إهانة وضرب إمام مسجد وهابي في ليبيا والمطالبة بإنهاء خطبته بسبب التحريض على الفتنة والطائفية

بغداد/المسلة: ضجيج حصل في مسجد الأخضر بمدينة البيضاء شرق ليبيا يوم الجمعة الماضية بسبب إطالة الخطبة والتحريض السافر على الفتن الطائفية والمذهبية من خطيب المسجد الداعية الوهابي المدعو "إدريس سعد العشيبي".

وقع هذا بعد أن تململ المصلون منه ومن أمثاله من الخطباء بسبب خطبهم المنسوخة من الإنترنت والتي يقلدون فيها صوتا ولباسا ولهجة خطباء السعودية ولايوجد بها مضمون سوى صب اللعنات والتحريض على من خالف منهجهم وحمل الناس البسطاء على حربهم والتنكيل بهم.

فبعد أن أخذ العشيبي في منحى السب واللعن لمن خالفهم وقف أحد المصلين من كبار السن في المسجد وصرخ في وجهه قائلا: (الله يطيح سعدك الله لا تربحك ولا توفقك)، مما حمل الناس على الأخذ والرد والفوضى داخل المسجد.

وتشهد الأوساط الرسمية والشعبية في المنطقة الشرقية تذمرا وتململا بسبب التغول الذي تسببه المجموعات التي تسمى نفسها بالسلفية، مما أدى إلى صدور قرار بتكليف الشيخ "عبدالمطلب ارحومة الغيثي" برئاسة هيئة الأوقاف والشئون الاسلامية استجابة لطلبات الأعيان ومؤسسات المجتمع المدني التي أبدت تخوفها من تكرار مسلسل داعش وسطوة التطرف باسم المنهج السلفي.

يُذكر أن المدعو ادريس سعد حسن العشيبي أحد قادة الميلشيات الوهابية في شرق ليبيا وعلى تواصل مباشر مع جهاز المخابرات السعودي الذي قدم له الدعم المالي لإنشاء مسجد تحت اسم "مسجد السلف الصالح" في حي المنار بمدينة البيضاء بعد بوابة الإذاعة يمين الطريق خلال الدخول الى مدينة البيضاء.

وقد كلفه مكتب الأوقاف والشؤون الاسلامية بالجبل الأخضر قسم الشؤون الدعوية والثقافية بإلقاء الدروس والمحاضرات ونشر المذهب الوهابي بين الليبيين في شهر رمضان المبارك ويلقي دروسه يوم السبت والأحد في مسجد حفصة ويوم الاثنين والثلاثاء في مسجد أم المؤمنين خديجة عليها السلام ويوم الإربعاء والخميس في مسجد تبارك الرحمن بعد آذان صلاة العصر.

صحف ليببية


شارك الخبر

  • 26  
  • 0  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •