2019/05/30 11:47
  • عدد القراءات 126
  • القسم : عرب وعالم

تحرّك أميركي - روسي على خطّ الأزمة السورية

بغداد/المسلة: كشف الممثل الأميركي الخاص لشؤون سوريا، جيم جيفري، الخميس 30 آيار 2019، عن تحرّك أميركي - روسي على خطّ الأزمة السورية، حيث أعلن أنّ واشنطن وموسكو تجريان محادثات حول مسار محتمل للمضي قدماً نحو حل ّالأزمة السورية "ما قد ينهي عزلة دمشق الدولية"، على حدّ تعبيره.

وقال جيفري في تصريح صحافي بعد اجتماع مغلق لمجلس الأمن الدولي، إنّ موسكو وواشنطن تستكشفان "مقاربة تدريجية، خطوة بخطوة" لإنهاء النزاع السوري المستمر منذ 8 أعوام، لكن هذا يتطلب اتخاذ "قرارات صعبة".

لكنّه لفت في الوقت نفسه إلى أنّه "حتى الآن، لم نرَ خطوات مثل وقف إطلاق النار في إدلب أو اجتماع اللجنة الدستورية، من أجل إعطائنا ثقة بأنّ نظام الرئيس السوري بشّار الأسد يفهم حقاً ما يجب أن يفعله لإنهاء هذا النزاع".

وأشار إلى أنّ "واشنطن مستعدّة الآن لتقديم حوافز للمساعدة في طرح احتمالات للتسوية".

وخلال محادثات في روسيا هذا الشهر، ناقش وزير الخارجية الأميركي، مايك بومبيو، الخطة التي "تسمح لحكومة سوريا أن تلتزم بالقرار (الصادر عن الأمم المتحدة) رقم 2254، وبأن تعود مجددا إلى كنف المجتمع الدولي".

ويدعو القرار 2254 إلى عقد محادثات سلام بين الأطراف السورية، ووضع دستور جديد، وإجراء انتخابات بإشراف الأمم المتحدة.

متابعة المسلة - وكالات


شارك الخبر

  • 1  
  • 0  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •