2019/06/12 15:37
  • عدد القراءات 211
  • القسم : العراق

زين تطلق الوجه الرقمي لخدمة المشتركين عبر الفيسبوك مسنجر

بغداد/المسلة: أعلنت شركة زين العراق، إحدى شركات مجموعة زين الرائدة في خدمات الاتصالات والبيانات المتنقلة في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، الاربعاء 12 حزيران 2019، عن إطلاقها قناة تفاعلية، حيث تعتبر هذه القناة الوجه الجديد للأسلوب الذكي في خدمة المشتركين والتي تستخدمه أحدث حلول للتفاعل والرد على استفسارات المشتركين وتعريفهم بأحدث العروض وآخر الخدمات المُقدّمة والاشتراك او التحدث مع موظف خدمة الزبائن بصورة مباشرة.

وتأتي خطوة إطلاق هذه القناة التفاعلية على صفحة زين العراق عبر فيسبوك مسنجر تتويجا ً للجهود التي بُذلت في توفير منصة تواكب التطور الحاصل وتلبي متطلبات المشتركين بصورة آلية وتفاعلية، وتساهم بشكل كبير بخلق تجربة عملاء فريدة من نوعها في العراق والمنطقة بكل سرعة وسهولة.

وحول الموضوع، قال رئيس الادارة التجارية في شركة زين العراق محمد سمير "كجزء من مساعينا في تعزيز الحلول المبتكرة، تفتخر شركة زين بإطلاق برنامجها التفاعلي الاول من نوعه في العراق، حيث أصبح بمقدور مشتركينا أن يطلعوا على اخر العروض والخدمات والاشتراك بها بصورة مباشرة كما أنه سيكون قناة مهمة وإضافية في مهام خدمات الشركة، تعمل على تقديم أفضل الخدمات للمشتركين وتعزيز تجربة عملائنا من خلال اطلاعهم والاشتراك بخدماتنا وعروضنا الجديدة وبشكل مرن وفوري".

ويضيف محمد سمير بإن "هذه الخدمة هي ترجمة لاستراتيجيتنا في التحول الرقمي ومواكبة التطورات الحاصلة في مجال التكنولوجيا، والقناة التفاعلية على تطبيق فيسبوك مسنجر يمكن اعتبارها مفصلا ًتكميليا ً، وقناة مبتكرة تضاف الى جانب قائمة التواصل التقليدية لدينا مثل مركز الاتصال وأفرع خدمة المشتركين المنتشرة في جميع انحاء العراق والان أصبح بمقدور مشتركينا معرفة مدة صلاحية خطوطهم والرصيد وامكانية التحدث مع موظف خدمة الزبائن فضلا عن استعراض خدمات الشركة الجديدة والاشتراك بها بانسيابية".

يذكر أن زين العراق أطلقت ايضا مؤخرا خدمة تمكن مشتركيها من الاشتراك بباقات الانترنت من خلال تطبق الفيسبوك على هواتفهم، وهي تبحث باستمرار عن كيفية استخدام أحدث الحلول التكنولوجية وتقديمها لمشتركيها.

متابعة المسلة


شارك الخبر

  • 0  
  • 0  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •