2019/06/24 22:25
  • عدد القراءات 5931
  • القسم : المواطن الصحفي

الحكيم يسعى لحماية منتسبي أجهزة النظام البائد وبقاياه في الخارجية

بغداد/المسلة: كتب حسن السلطاني الى المواطن الصحافي في المسلة.. أفادت مصادر مطلعة، بامتناع وزير الخارجية محمد علي الحكيم عن تنفيذ القانون بحق المشمولين بإجراءات المسائلة والعدالة في وزارة الخارجية رافضا احالتهم على التقاعد رغم انتهاء المدة القانونية لذلك، بعد ان رُفض طلبه من قبل هيئة المسائلة والعدالة باستثناء الوجبة الاولى منهم، والذين يتجاوز عددهم الـ 140 موظفا، فيما الذين عليهم مؤشرات امنية يتجاوزون الـ 450 من ضمنهم من أصحاب الدرجات الخاصة ويمثلون العراق في محافل دولية او يترأسون بعثات.

امتناع الوزير عن تنفيذ الإحالة على التقاعد لهؤلاء، على الرغم من انتهاء المدة القانونية للطعن المحددة بـ( 30 يوم)، يكشف سطوة مراكز القوى البعثية في الوزارة على قرار الوزير.

وبحسب المعلومات المُستقاة من كواليس الخارجية، فان الحكيم والطابور الخامس البعثي، في الوزارة، منشغلون في محاولات ايجاد منفذ قانوني لنقل المشمولين بإجراءات المسائلة الى وزارات أخرى، تمهيدا لإعادة تأهيلهم لأدوار أخرى في الوزارات والمؤسسات الحكومية.

ويوضح كتاب المسائلة والعدالة، المادة القانونية التي تم شمول المدرجة اسمائهم فيها.

كما يوضِح مطالعة الخارجية حول الاجراءات التي يجب اتباعها حيث يشير ختام المطالعة الى موافقة الوزير على التوصيات اعلى رغم مخالفتها للقانون.

وعلى رغم افتضاح، الصفقة داخل أروقة الوزارة، فان الوزير، يماطل في احالتهم على التقاعد.

كتاب هيئة المسائلة والعدالة في 28 نيسان/ ابريل 2019 الى الخارجية يتضمن الرد على طلب الوزير نهاية العام الماضي باستثناء الأسماء المذكورة، من اجراءات المسائلة،  كما يبيّن الكتاب الأسماء المشمولة، بإجراءاتها.

بريد المسلة


شارك الخبر

  • 14  
  • 5  

( 2)التعليقات

    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 6  
    •   3
  • (1) - عواد نزال حسين
    6/25/2019 6:19:09 AM

    حاييم هرتزوك الحكيم ، التقطه عادل عبد المهدي من بقايا نظام العفالقة وحاول ان يطليه بطلاء جديد لكنه فشل بذلك وهذا الحاييم قام قبل اكثر من أسبوعين باستنكار الموقف الدفاعي للابطال اليمنيين واستنكر قصفهم لمطار ابها متناسيا كمتصهين عفلقي ان اهل اليمن يبادون يوميا ...



    اختيارات زوية
    6/28/2019 11:18:42 PM

    صدقني اخي العزيز هذا الرجل بلا قيم اخلاقية متعرب بعد الهجرة من زمان بعيد ، فلا دين ولا ديانة والاغرب ان العراقيين لازالوا يعتقدون انه من ال الحكيم التابعة لعمار الحكيم لا فقط تشابه ألقاب ليس إلا علما بانه وعمار غير جديرين بالاحترام .

    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 3  
    •   3
  • (2) - عزة بلبلع
    6/27/2019 3:07:25 PM

    هذا الوزير جاء على الدبابة الاميركية ان صح التعبير حبيبي...وحكومته الحالية اكثرها من مخلفات الحاكم العسكري بول البعير بريمر...وهذا يعني بان الحكومة الحالية تنتهج سياسة كوشنر الصعطوط ...و وافق العرقيون على هذه الحكومة لجفيان شر امريكا لانها تدخل العراق دائما في حسابات ايران وشن الحرب عليها...ويحاول العراقيون ان يقولون للاميركي احنا معلينا بايران...لكن الاميركيون سيقلبون الطاولة على العراقيين كما قلبوها سابقا على صدام رغم تأديته اوامر اميركا في حرب الثمانيات...الاميركي خلافا للوعود...وبالنسبة لهم الشيعة واحد كانت في ايران او في العراق لان العمامة السوداء بالنسبة لهم واحدة...



اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •