2019/06/24 11:23
  • عدد القراءات 1293
  • القسم : ملف وتحليل

مصادر لـ"المسلة": بعض الكتل النافذة قبِلت مرشحي الداخلية والدفاع "على مضض" وتتمنى لو أنها لا تُمرّر

بغداد/المسلة:  يسود "قلق" جمعي من نجاح يمكن ان تحققه بعض الكتل السياسية في عرقلة تمرير التصويت على مرشحي الوزارات الشاغرة في حكومة عادل عبدالمهدي.

وينتظر العراقيون الجلسة البرلمانية، ‏الإثنين‏، 24‏ حزيران‏، 2019 للتصويت على مرشحي الوزارات الشاغرة بعد ان تداولت الكتل السياسية ومراكز القرار، السير الذاتية لمرشحي الدفاع والداخلية والتربية والعدل.

وتقول مصادر "المسلة" ان هناك أطرافا لازالت غير مقتنعة بمرشحي الداخلية والدفاع، وتتمنى لو لم يتم تمريرها، ما يمثل تحديا صعبا للعملية السياسية فيما اذا نجحت هذه الأطراف في مسعاها.

وسلم رئيس الوزراء العراقي، عادل عبدالمهدي، أسماء مرشحيه الى رئاسة البرلمان ليتم التصويت عليهم في الجلسة المقررة انعقادها الإثنين، فيما أفادت مصادر ان احتمال التمرير هو الأكثر رجاحة، وان بعض الكتل سوف تتقبل مرشحي الداخلية والدفاع على مضض.

والمرشحون هم:

القاضي فاروق أمين لوزارة العدل

نجاح الشمري لوزارة الدفاع

ياسين الياسري لوزارة الداخلية

سفانة الطائي لوزارة التربية.

المسلة


شارك الخبر

  • 0  
  • 1  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •