2019/06/25 09:58
  • عدد القراءات 5977
  • القسم : ملف وتحليل

نيجرفان بارزاني يشترط على بغداد دفع ديون الإقليم بالكامل.. مقابل تسليمها واردات الربع مليون برميل

بغداد/المسلة: افادت مصادر مطلعة لـ"المسلة" بان رئيس إقليم كردستان نيجيرفان بارزاني اشترط على رئيس الوزراء عادل عبدالمهدي، دفع جميع ديون الإقليم، أو الحصول على إيرادات الميزانية المخصصة للاقليم من 2014-2018 والتي لم يتم سدادها، مقابل تسليم 250 الف برميل من النفط الخام الى الحكومة الاتحادية في بغداد.

وهذه يعني ان على بغداد، تسديد جميع القروض التي انتفع منها الإقليم، وتسديد ديون الشركات التي تنقب في الإقليم، على رغم ان واردات النفط في كردستان محتكرة من الإقليم الذي يتمنع بحصة جيدة من نفط الوسط والجنوب.

واجتمع بارزاني، السبت، ٢٠ حزيران ٢٠١٩ مع عبد المهدي في بغداد، ليقول على هامش اللقاء : لا نرى أي صعوبات في تسليم 250 ألف برميل من النفط الخام إلى بغداد، لكن يجب علينا أن نجتمع أولاً، في إشارة منه الى انه يود اسماع شروطه الى عبد المهدي.

واعترف بارزاني أن "الموضوع ليس مسألة 250 ألف برميل نفط فقط، لان حكومة الإقليم أخذت قروضاً بعد قطع ميزانيتها في 2014".

وعلى عكس الحكومة العراقية السابقة، التي فرضت شروطها على الإقليم وجعلته يتوسل اللقاء، والاجتماع بالحكومة الاتحادية، فان الذي يحدث في حقبة عبد المهدي هو العكس، اذ باتت بغداد هي التي تتوسل الى أربيل.

و قال المحلل السياسي، كاظم الحاج، ان التنازلات التي تقدمها الحكومة في مسالة الموازنة وعدم المحاسبة فيما يخص صادرات الاقليم من النفط خارج السياقات الدستورية، تعتبر ميزات حصل عليها الإقليم في حقبة حكومة عبد المهدي، وهو ما يفسر رضا القوى الكردية على سياسات الحكومة الحالية، والذي عبّر عنه تصريح زعيم الحزب الديمقراطي الكردستاني مسعود بارزاني، في 3 نيسان 2019، بأن وجود عبد المهدي على رأس الحكومة في بغداد، هو "الفرصة النهائية ولا يجوز التفريط بها".

وقال الحاج في حديث لـ"المسلة"، ان "وجود عادل عبد المهدي على رأس السلطة، وهو صاحب العلاقات الخاصة مع الاقليم وخصوصا منذ كان وزيرا للنفط والاتفاقية النفطية السابقة والتنازلات التي تقدمها الحكومة في مسالة الموازنة وعدم المحاسبة فيما يخص صادرات الاقليم من النفط، أمر يثلج صدر بارزاني".

وتابع الحاج، ان "الحزب الديمقراطي ينظر الى حكومة عبد المهدي بانها فرصة لابد من ان تستثمر او تستغل بأكبر قدر ممكن وبما يصب بمصلحة الاحزاب في الاقليم".

وأضاف: يسعى بارزاني الى إشاعة جو عام بانه تمكن من تطويع إرادة القوى السياسية في بغداد لاسيما عبد المهدي لصالحه.

و يسعى بارزاني الى إطلاق التلميحات والاشارات في كل مناسبة الى ان رئيس الوزراء عادل عبد المهدي، هو "الخيار الأفضل" له لتحقيق مكاسبه السياسية والجغرافية والاقتصادية لاسيما النفطية منها.

المسلة


شارك الخبر

  • 7  
  • 29  

( 6)التعليقات

    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   0
  • (1) - عبد الحق
    6/25/2019 6:15:04 AM

    لو لا ضعف حكومتنا الموقره ما كان يجرء احد كان من كان ان يفرض شروط . عندما الفرع يضع شروط على الأصل هذا يعني استهتار واستخفاف بالدوله العراقيه ودستورها واستهتار بحقوق العراقيين خارج الاقليم ، كل هذه المراوغة والتسويف من قبل الاقليم هو لاستغفال ولاجبار الحكومه على السكوت عن المطالبه بدفع كل كل واردات الاقليم الضريبية والنفطيه التي تبلغ مليون برميل والقبول بهذه 250 الف برميل فقط …((وعندما يتحقق هذا سوف يزعم الاقليم والمركز ان الجميع رابحاً)) رغم الخرق الصارخ للدستور والحنث بالقسم وعلى حساب التفريط بحقوق العراقيين خارج الاقليم.. العيب والقصور هو في من طبق سياسة المجامله وابتعد كل البعد عن السياسيه والعداله والمنطق ، العيب والقصور هو في من تصرف بحقوق العراقيين وعمل برد الجميل بما لا يملك ،، العيب والقصور هو في من ضن سابقاً ان اكرمناهم بحصه من الميزانيه تفوق نسبتهم السكانيه بكثير سوف يكسب ولاءهم لوطن ليس في جيناتهم اي بصمة حب او وفاء له … هم شركاءنا في وطن طالما واردات الاقليم كلها للاقليم وطالما نصف واردات باقي العراق للاقليم ، هم شركاء في وطن طالما ليس عليم اي واجبات خارج الاقليم !



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 1  
    •   1
  • (2) - ياسر
    6/25/2019 7:24:42 AM

    لماذا يجب على العراق ان يرضخ لاملاءات الاكراد وابتزازهم .؟..لماذا لا تحرك الحكومة العراقية ساكنا عندما تقوم عصابات البيشمركة الكردية بعمليات التطهير العرقي ضد العرب والتركمان والمسيحيين ؟ لماذا سكتت الحكومة العراقية عن توطؤ الاكراد مع داعش عند ذبحها لسنجار وسبيها وقتل وسبي الايزيدين واحتلال الموصل ؟ لماذا تسمح الحكومة العراقية بتصدير الاكراد قرابة المليون برميل يوميا دون ان يسلم الاكراد دولار واحدا من واردات النفط العراقي( المصدر عن طريق تركيا الى اسرائيل ) ؟ لماذا تغض الحكومة العراقية الطرف عن تصدير النفط الى اسرائيل؟ لماذا تمول وتسلح الحكومة العراقية عصابات البيشمركة والتي تسعى هذا العصابات الى تقسيم العراق وتدميره والوقوف بوجه ومقاتلة الجيش العراقي وتمنعه من دخول الاراضي العراقية التي احتلتها في شمال العراق ومحافظاته واجزاء من محافظة ديالى وصلاح الدين والموصل ؟لماذا تكذب الحكومة العراقية عندما تقول ان عصابات البيش مركة جزء من القوات المسلحةالعراقية ؟ لماذا تلتزم الحكومة العراقية الصمت اتجاه من من خالف الدستور العراقي وقام بمحاولة تقسيم العراق مثل المسعور البار زاني ونجم الدين ومسرور البار زاني وغيرهم ممن اظهرو احتقارهم واستهتارهم بالدولة العراقية وداست هذة الكائنات الشبه ادمية بأقدامها القذرة على العلم العراقي ..؟ لما تسمح الحكومة العراقية للعصابات المحتلة لشمال العراق بأقامة علاقات مع العدو الاسرائيلي ووبناء وانشاء مؤسسات اعلامية ومالية وتجارية وعسكرية واستخباراتية اسرائيلية على الاراضي العراقية في شمال العراق للتأمر على العراق؟ لماذا تدفع الحكومة المركزية 25% من الميزانية الى العصابات الكردية المحتلة لشمال العراق ؟ لمذا تدفع خزينة الدولة العراقية لكل الاكراد في الخارج رواتب شهرية بحجة انهم كانوا معارضين سياسيين وملاحقين في زمن صدام ؟ لماذا تسكت الحكومة العراقية عن ايواء الارهابيين من داعش والذي يقدر عددهم بعشرة الاف داعشي ؟لماذا تسمح الحكومة العراقية لوسائل الاعلام الكردية بنشر الفوضى واثارة الفتن الطائفية في العراق ؟ الكثير من الاسئلة وعادل زوية يستجيب لكل ما يطلبه منه اسياده الكراد لتنفيذ الاجندة الاسرائيلية..لتحطيم العراق وبناء كيان عنصري على شاكلة الكيان الصهيوني وبدعم منه ...



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   2
  • (3) - عبد الحق
    6/25/2019 10:23:18 AM

    لا شك انه كان يشترط على بغداد دفع ديون الاقليم رافعاً سبابته بنفس ألطريقه المهينه للعراقيين جميعاً . اخواننا في هذا الوطن اخذوا بالغصب اضعاف استحقاقهم الحقيقي في كل شيء لاكن مقابل ماذا ؟ هل قدموا لهذا الوطن حسنه او تضحيه واحده يذكرها التاءريخ ؟ هم شركاءنا في هذا الوطن طالما كل واردات الاقليم للاقليم، و طالما نصف واردات باقي العراق للاقليم والنصف الاخر لباقي المحافظات … ! هم شركاءنا في هذا الوطن طالما منهم رءيسنا واكثر من 65 نائباً وعدد من الوزراء في بغداد وطالما لا يوجد منا احد في اي مفصل من مفاصل حكومتهم واقليمهم … ! هم شركاءنا في هذا الوطن ويدخلون العراق معززين مكرمين وفي الماضي القريب كنّا ولسنوات طويله نحتاج الى الكفيل حتى وان كان للعلاج لدخول إقليمهم … ! هم شركاءنا في هذا الوطن الذي يدفع رواتبهم ورواتب جيشهم الذي لا ياءتمر باءوامر القاءد العام للقوات المسلحه وليس للمركز اي سلطه على احد في الاقليم … ! هم شركاءنا في هذا الوطن لاكن يتسترون ويرفضون تسليم المجرمين والارهابيين والمطلوبين للقضاء العراقي … ! هم شركاءنا في هذا الوطن لاكن يبيعون النفط ويعقدون صفقات وقروض واتفاقيات مع دول وشركات العالم دو اذن او علم المركز … ! هم شركاءنا ولهم نصف واردات الوطن رغم نسبتهم السكانيه التي لا تزيد عن 10% مقابل رفظهم تسديد الواردات الكمركيه والنفطيه والضراءب وغيرها … ! هم شركاءنا في هذا الوطن ورغم كرمنا وسخاءنا المفرط ينعتوننا بالشوفينيه عند اعتراضنا على تجاوزاتهم على كركوك والمناطق المتنازع عليها … ! هل يوجد في الكون كله اشد من هذا الظلم والإجحاف والاستخفاف والاستغلال والاستغفال للحكومه والمواطنين خارج الاقليم … ! …؟ …؟ هل يوجد فينا مسوءول وطني يحترم الدستور والقسم ، هل يوجد فينا مسوءول يخاف الله غيور شريف عادل شجاع ينقذ العراق وثرواته من هذه السرقات والتجاوزات الفلكيه التي فاقت حدود المسخره .



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   0
  • (4) - qais
    6/26/2019 12:21:12 AM

    عندما تقرأ خبر في ( المسلة ) ، تجد الكاتب الذي نظم حروف الخبر ( دس في العسل السم ) هنا نعلم اولاً بأن هذا الخبر منقول من شخص شوفيني وليس شخص يحمل قلم حر نزيه يكتب الخبر بعيداً عن النيل من طرف لصالح طرف او ان الخبر يحمل في طياته تأجيج الرأي العام بدون الشعور بالمسؤلية من نتائجه السلبية ، وعليه انصح كاتب المقال وناقل الخبر أن يكون عراقياً محباً للعراق واهله من البصرة الى زاخو ، ويتجرد من الأفكار الشوفينية .



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   0
  • (5) - jamal
    6/26/2019 3:44:42 AM

    الإقليم يدار من مجموعه من الخونة والمارقين واعداء العراق وعملاء لليهود الصهاينة والامريكان والانكليز ,,,انصح الحكومة العراقية بعدم الوثوق بهؤلاء المردة لانكم ان اعطيتوا لا يمكن ان تستردون شيء حتى ولو كنت عليه قائما.,,,لعنة الله على أعداء العرق,,,,لعنة الله على مثيري الفتن,,,,لعنة الله على الفاسدين,,,لعنة الله على العملاء المارقين .



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   0
  • (6) - نادية
    6/26/2019 6:54:20 AM

    سوف ياءتي يوم يجعل عادل عبد المهدي العراق تابع لإقليم كردستان ويتبع اوامره



اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •