2019/07/06 21:10
  • عدد القراءات 4833
  • القسم : العراق

وثائق: أعضاء جهاز مخابرات صدام يهيمنون على مفاصل الخارجية.. ويديرون مكتب الوزير الحكيم

بغداد/المسلة: اتّهمت رسالة وردت الى "المسلة"، ‏السبت‏، 6‏ تموز‏، 2019 وزير الخارجية محمد مهدي الحكيم، بتعمّد السماح لأزلام النظام البائد وكوادره البعثية بالتغلغل في مفاصل الوزارة.

وتضمّنت الرسالة التي حملت توقيع، كامل الجابري، مجموعة من الوثائق التي وصفها المرسِل بـ"الخطيرة"، تتعلق بمدير الذاتية في مكتب الوزير الحكيم، اعتبرها الدليل الدامغ الجديد على مدى تغلغل اعضاء جهاز المخابرات الصدامي في مكتبه، وفي طواقم الوزارة الدبلوماسية.

وأفادت الرسالة بان هذه "المجاميع البعثية"، تعمل تحت اشراف منهل الصافي، والسفير البعثي زيد عز الدين، عراب الصفقات المشبوهة والمطلوب الاول بقضايا سرقة المال العام، ايام القمه العربية.

وكشفت الرسالة أيضا عن ان المدعو علي محمد شويخ كان ضابطا في جهاز المخابرات الصدامي، وهو اخو عضو فرع لحزب البعث يدعى عبد الكريم محمد شويخ، وهو الذي سرق السفارة العراقية في صنعاء بعد سقوط النظام وحاول تهريب حقيبة من الأسلحة والمتفجرات من اليمن وتم القاء القبض عليه وسجنه في جهاز المخابرات اليمني ومن ثم ارجاعه الى العراق، بعد تدخل جهات نافذه لإطلاق سراحه التي عملت أيضا على اعادته الى العمل في الوزارة بعد سحب يده.

ووفق المعلومات الواردة، فان الحكيم، أعاد له اعتباره من جديد، ليعيّنه بصفة مدير مكتب ذاتية الوزير ليصبح "الامر الناهي" في كل مفاصل الوزارة.

ولم يتوقف الوزير عند هذه الحد من تكريم هذا البعثي وصاحب السوابق، بل أصدر امرا وزاريا لنقله خارج العراق للعمل في سفارة جمهوريه العراق في برلين.

وكان وزير الخارجية، قد حاول تبرئة نفسه من قرار استثناء بعثيين للعمل في الوزارة برميه الكرة في ملعب وزراء سابقين.

سوابق في تأهيل كوادر البعث

وكشفت معلومات بالأدلة عن تستّر وزير الخارجية محمد على الحكيم على ملف تمجيد البعث البائد من قبل حازم اليوسفي حين كان يشغل منصب السفير العراقي في العاصمة المغربية، الرباط، ويشغل في الوقت الحاضر، منصب وكيل الوزارة للشؤون القانونية.

وما يبعث على الدهشة، انّ الحكيم يخوّل اليوسفي نفسه، الإجابة على استفسارات اعضاء البرلمان بشأن الاتهامات التي تخص اليوسفي نفسه في تمجيده للبعث، ويتضح ذلك من خلال توقيع اليوسفي على كتاب الاجابة الصادر من وزارة الخارجية في ٢١ نيسان ابريل ٢٠١٩، والذي يفيد بان اللجنة التحقيقية ومعلومات جهاز المخابرات خلصت الى ان الشكوى الموجهة ضد اليوسفي "غير صحيحة".

بهذه الاستسهال وتنصيب المتهم، قاضيا، ومشرفا على الملف، تسوّف الخارجية، التحقيق في الاتهامات ضد اليوسفي.

وكانت لجنة الشهداء والضحايا في مجلس النواب، قد ارسلت في ١١ نيسان/ابريل ٢٠١٩ طلبا الى الخارجية حول الشكوى التي تقدم بها المواطن سلام المالكي حول تبني اليوسفي رعاية حزب البعث، وجمع التبرعات للقيام بأنشطة ضد العراق.

واتهم النائب عن ائتلاف دولة القانون، خلف عبد الصمد، وزير الخارجية العراقية محمد علي الحكيم، بطرد أبناء الشهداء من العمل في الخارجية، والسعي الى تنصيب بعثيين وأصحاب سوابق في الوزارة.

المسلة


شارك الخبر

  • 2  
  • 1  

( 2)التعليقات

    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   0
  • (1) - د . اياد الجصاني
    7/6/2019 5:20:44 PM

    لم يقتصر وجود زمر عصابات البعث على الخارجية بل في كل مرافق الدولة . فانا شخصيا تعرضت لمظلومية سببها أعضاء لجنة التحقق غير المعروفة أسماؤهم برفض إعادة تعييني في جامعة البصرة قبل سنوات بعد ان وافقت الجامعة على عودتي وكذلك اللجنة المركزية في وزارة التعليم العالي لكن وجود الوزير البعثى في التعليم العالي ذياب لم يرق له إعادة مواطن الى وطنه بكل الكفاءات التي يتميز بها من اربع شهادات عليا وست لغات وثلاثة كتب من تاليفي في الشتات خارج العراق . لكن الوزير سامحه الله لم يرق له وجود من امثالي في جامعات العراق فاحال ملفي متعمدا من اجل رفضه الى مثل هذه اللجنة التي رفضت طلبي بالفعل . اتحدى كل من يقول ان أعضاء مثل هذه اللجنة او امثالها هم ليسوا من عصابات البعث الموجودة في الخارجية او في بقية أجهزة الدولة ولا ادري هل هناك من يعين ويقف الى جانب المظلومين امام جبروت هؤلاء البعثيين حتى اليوم في العراق ؟ لم اطرح هذا المثال على جبروت البعثيين حتى اليوم من اجل الشفاعة او الحصول على راتب تقاعدي او عمل في العراق بعد بلغت الثمانين من العمر ، لا والحمد لله ان من امثالي يعيشون مكرمين وبكل احترام وامان بل وبسعادة في الدول المتحضرة الكريمة التي احتضنت امثالي في اوربا . مع التحية



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   0
  • (2) - علي احمد
    7/7/2019 6:42:09 AM

    معلومة جديدة للمسلة.. تم نقل موظف من وزارة التربية الى وزارة الخارجية بدرجته، على الرغم من توقف هذا الامر بامر من وزارة المالية.. هذا الموظف يدعى (بشار جاسم الخفاجي)، وهو صاحب سيرة ذاتية غير نظيفة فيها الكثير من شبهات الفساد، وعاصر في قسم الاعلام بوزارة التربية عدة وزراء منهم سامي المظفر وعبد الفلاح السوداني ومحمد تميم ومحمد اقبال، وفي بداية العام الحالي نقل الى وزارة الخارجية. الان بشار الخفاجي ينسج علاقات متينة مع بعض الشخصيات التي تدير ملفات المشاريع ويحضر معهم اجتماعات تعقد في نادي الصيد والعلوية.. اغلق منزله في كفاءات السيدية (مشتمل صغير)، وسكن في منطقة العرصات (قدرة قادر)، وووو داخل الوزارة. هذا الموظف يدعي انه صحفي، وهو متهم بسرقة فيديوات من القناة التي عمل فيها لسنوات، وطرد منها لشهرين واعيد بعد تقديم هدية ثمينة جدا لشخص مؤثر في القناة الفضائية.. والان هو اشد الموظفين الخطرين.. والباقي انتو دوروا عليه وراح تلكون بلاوي بلاوي بلاوي متلتلة.



اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •