2019/07/08 23:34
  • عدد القراءات 4719
  • القسم : رصد

لجنتان من الكتل ومكتب رئيس الوزراء يتقاسمان المناصب يومياً.. ومصادر تكشف لـ "المسلة" كواليس التصويت على مناصب "الواوات"

بغداد/المسلة: كشفت مصادر برلمانية "خاصة" لـ"المسلة" عن تفاصيل ما حدث في جلسة التصويت الإثنين‏، 8‏ تموز‏، 2019 على استمرار العمل بالوكالة‏.

وأفاد المصدر ان التحالف الكردستاني الى جانب كتلة بدر والعصائب وسائرون صوتوا لصالح التمديد.

و بموجب النظام الداخلي لمجلس النواب فان اعتراض 50 نائباً يوجب اعادة التصويت على القانون.

فيما اتهم النائب عن كتلة الحكمة حسن فدعم، رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي بانه أعاد التصويت بشكل غير قانوني على فقرة معينة.

وقال النائب عن كتلة الحكمة حسن فدعم، ان نواباً من كتل اخرى تفاعلوا مع اعتراضنا وضجت القاعة خلال التصويت، الا ان الحلبوسي حاول احتواء الموقف لمنع انهيار الجلسة بعد اعتراض نواب كثر باعترافه ان قادة الكتل هم الذين اتفقوا على تمرير المادة 58 والمتضمنة استمرار العمل بالوكالة.

وقال: اعترضنا على تعديل المادة 58 بموافقة الحكومة، ورئيس الوزراء عادل عبد المهدي خرق جميع التزاماته لمكافحة الفساد امام البرلمان، وانهاء العمل بالوكالة كان يجب ان يتم قبل 4 اشهر وهو من الزم نفسه بذلك، معرباً عن اسفه عن رضى عبد المهدي رئيسا لوزراء دولة تدار بطريقة "المهزلة"، وفق تعبيره.

وقال المصدر لـ المسلة ان اغلب نواب البرلمان، يرون ان المعيّنين بالوكالة يمثلون جهات حزبية على طريقة المحاصصة.

الى ذلك قال فدعم ان لجنتين من الكتل السياسية ومكتب رئيس الوزراء تتقاسمان المناصب يومياً.

المسلة


شارك الخبر

  • 0  
  • 0  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •