2019/08/03 21:22
  • عدد القراءات 1231
  • القسم : رصد

الوثائق تشير الى "تلاعب" باسمها.. شركة متواضعة في الخبرة والامكانيات.. لتنفيذ مشروع ماء البصرة

بغداد/المسلة:  تظهر وثائق صادرة من وزارة الاعمار والإسكان في 23 تشرين الثاني 2016 ان الشركة البريطانية التي تسعى الحكومة الى التعاقد معها لتنفيذ وانشاء مشروع ماء البصرة، غير مؤهلة لتنفيذ المشروع وفق المطلوب.

 الوثائق تخص شركة bi – water holding وليس شركة bi- water international التي قدمت جميع الوثائق الأولية للمشروع، ما يعني تلاعبا في الأساس في هوية الشركة المنفذة.

 وتصف وثيقة، الوضع المالي للشركة للسنوات 2010-2013 وكما تم تاشيره من قبل المدقق المالي البريطاني بانه قلق وان الاعمال الشركة لا ترتقي الى مستوى المشروع من حيث النوع والحجم والكلفة، وان الكوادر الفنية الرئيسية لا ترتقي أيضا من حيث العدد والمؤهلات الفنية التخصصية.

وبينت الوثيقة ان قرار مجلس الوزراء يشير الى ان مشروع الدراسات والتصاميم الخاصة بتوفير المياه بالبصرة ينفذ من الموازنة الاتحادية و يخضع لتعليمات العقود الحكومية أي انه لا يجوز التعاقد المباشر مع اية شركة بطريقة " العرض الوحيد".

وتفيد وثيقة ان التعاقد المباشر مع اية شركة بطريقة " العرض الوحيد" مخالف لتعليمات تنفيذ العقود الحكومية رم 2 لعام 2014 .

وقال النائب عن محافظة البصرة بدر الزيادي ان "شركة باي وتتر البريطانية سبق لها وان ارادت ان تعمل وفق القرض الياباني، ولدينا ملف كامل عنها وعليها علامات استفهام كثيرة"، مبينا "اننا سنعمل خلال اليومين المقبلين على لقاء محافظ البصرة وسنطرح موضوع الشركة وتحلية المياه بالمحافظة كون موضوع تحلية المياه موضوع مهم وحساس وضروري".

المسلة


شارك الخبر

  • 2  
  • 0  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •