2019/08/07 14:00
  • عدد القراءات 1884
  • القسم : رصد

هلال شيعي يتيح نقل النفط العراقي والإيراني الى أوربا والعالم عبر سوريا

بغداد/المسلة: يسعى العراق الى تجنب احتمال ازمة قد تندلع في الخليج وتوقف امدادات النفط بسبب التصعيد بين كل من إيران من جهة والولايات المتحدة وحلفاءها من جهة أخرى، عبر احياء طرق التصدير عبر سوريا، بتأهيل خط الأنابيب المتوقف منذ بداية الثمانينيات، أو مدّ خط أنابيب جديد، فيما تبدي ايران حماسا للموضوع لانه ينسجم مع سياستها الإقليمية، وفق مصادر صحافية لبنانية.

المشروع اذا ما تحقق له النجاح، فانه يمثل تحالفا اقتصاديا جديدا بين العراق وسوريا وايران، للتخلص من الضغوط الامريكية، والعقوبات المفروضة على ايران والتي تؤثر على العراق أيضا.

ويتيح المشروع الجديد تصدير النفط الإيراني أيضا، عبر العراق وسوريا.

ولا يخلو المشروع من ابعاد سياسية، ذلك ان الدول الثلاث مصنفة ضمن محور سياسي واحد، وكثيرا ما اطلقت قوى إقليمية على هذه التحالف صفة "الهلال الشيعي".

ويرى خبير الطاقة زياد أيوب عربش، أن وجود تعاون مشترك هو الخيار الأفضل، فالعراق محكوم بميناء ضيق، وسوريا تمثل بوابة نفطية للبلدين.

 وشهد العام 2010 توقيع كل من سوريا والعراق مذكرة تفاهم لتنفيذ مشروع لنقل نفط العراق إلى موانئ التصدير السورية، يتضمن إنشاء خط لنقل النفط الخفيف مع إنشاء خط غاز موازٍ له لتأمين الوقود الغازي اللازم لمحطات ضخ النفط.

المسلة

 


شارك الخبر

  • 6  
  • 1  

( 1)التعليقات

    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   0
  • (1) - محمد الساعدي
    8/7/2019 11:59:27 AM

    ماضون بتدمير البلد حتى لا يبقى منه شئ. كيف برأي هؤلاء أن تحالف مع سوريا وإيران هو افضل من السلام؟ هذه دول دكتاتورية حقيرة تديرها زمر تماثل نظام صدام. سوريا هي نظام حزب البعث العربي الاشتراكي. ولكن عندما يعمى الضمير لا يبقى هناك منطق أو وفاء. الا لكم.



اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •