2019/08/08 16:28
  • عدد القراءات 3294
  • القسم : العراق

الدفاع النيابية تكشف المستور: السفارة الامريكية تمنع اعادة التحقيق مع الفلاحي

بغداد/المسلة: كشفت لجنة الأمن والدفاع النيابية، الخميس 8 آب 2019، عن منع السفارة الأمريكية لدى بغداد مجلس النواب من جمع التواقيع النيابية لإعادة التحقيق مع قائد عمليات ألانبار الفريق ركن محمود الفلاحي.

وقال عضو اللجنة كريم المحمداوي في تصريح تابعته المسلة، إن "الضغوط الأمريكية التي تمارس تجاه الحكومة ومجلس النواب وصلت إلى تبرئة الفلاحي وعدم التحقيق معه"، لافتا إلى إن "السفارة الأمريكية تعمل جاهدة لمنع مجلس النواب جمع التواقيع لإعادة التحقيق مع الفلاحي".

وأضاف أن "مجلس النواب سيفشل في إعادة التحقيق مع الفلاحي لوجود عدد كبير من أعضاءه انصاعوا لضغوط السفارة"، مبينا أن "تلك الضغوط أثبتت بان الفلاحي متورط بتخابر وخيانة المؤسسة العسكرية".

وفي وقت سابق كشفت لجنة النزاهة النيابية، عن وجود وثائق تدين الولايات المتحدة الأمريكية بالتدخل لتبرئة قائد عمليات الانبار الفريق ركن محمود الفلاحي من تهمة التخابر والخيانة، فيما اعتبرت تشكيل اللجان التحقيقية بشأن الفلاحي بأنها حصلت لتسويف الخيانة وتمييعها.

وكشف النائب عن تيار الحكمة جاسم البخاتي،عن نية بعض الكتل النيابية جمع تواقيع لإعادة التحقيق مع قائد عمليات الأنبار محمود الفلاحي المتورط بالتخابر مع الاستخبارات الأميركية.

متابعة المسلة


 


شارك الخبر

  • 3  
  • 0  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •