2019/08/13 22:30
  • عدد القراءات 401
  • القسم : العراق

سائق عراقي يروي قصة الرحلة من بغداد إلى مكة في 35 يوماً

بغداد/المسلة: طالب المولود في بغداد، يعمل في مجال النقل منذ 30 عاماً، ويعتبر نفسه من "رواد الحج"، إذ سجل هذا العام الرقم 19 في دخول العاصمة المقدسة، ويقول صاحب الـ 55 عاماً إنه غادر بغداد، برفقة 25 حاجاً إلى مكة المكرمة وقطع مسافة 2000 كيلومتر، "في كل مرة يزداد شوقي إلى مكة المكرمة التي تنهض كل عام بمشروع وتطوير جديد"، وتبدأ رحلة طالب من بغداد باتجاه كربلاء ثم الدخول إلى المنفذ السعودي الوحيد بين العراق والسعودية، ويلفت السائق العراقي إلى الجهود الجبارة التي يشهدها المنفذ في التطوير لتكون منطقة تجارة حرة مجهزة بأحدث الإمكانات، ومن المنفذ تصل الرحلة إلى مدينة عرعر ثم إلى سكاكا.
ثم باتجاه مفرق تبوك، ومنها إلى محافظة تيماء وإلى خيبر ثم المدينة المنورة، "نمكث فيها 5 أيام، وبعدها نتجه إلى أبيار علي للبس الإحرام".
يواصل السائق حديثه ويقول إنه يمكث في مكة حتى نهاية النسك ثم العودة إلى المدينة المنورة والعودة بذات الطريق وصولا إلى بغداد.

 ويثني السائق طالب على العلاقات الأخوية بين الشعبين السعودي والعراقي.

متابعة المسلة - وكالات

 


شارك الخبر

  • 1  
  • 1  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •