2019/08/17 21:48
  • عدد القراءات 2321
  • القسم : ملف وتحليل

في كشف نادر عن مهام حساسة: لماذا قصف الجيش الإيراني اهدافا له في داخل العراق؟

بغداد/المسلة: قال المتحدث باسم الجيش الايراني العميد شاهين تقي خاني، ‏السبت‏، 17‏ آب‏، 2019، بأن القوة الجوية الإيرانية قصفت الجماعات الارهابية وداعش ومنظمة خلق في العراق العام 1980.

ونقلت وكالة الإنباء الإيرانية الرسمية "إرنا"، عن خاني قوله، في تصريحات صحافية، إن "مكانة القوة الجوية للجيش الايراني منقطعة النظير في توفير الامن لاجواء البلاد وابعاد ظلال التكفيريين والمنافقين البغيضة".

وأشاد بـ"دور قاعدة (الشهيد نوجة، في همدان غرب ايران) كقاعدة تكتيكية للقوة الجوية وتأديتها دورا بطوليا في انقاذ مدينة باوة من يد المناهضين للثورة الاسلامية والعشرات من العمليات الكبرى والمقدامة والشجاعة والمذهلة خارج الحدود خلال اعوام الدفاع المقدس وما بعدها".

وأشار المتحدث باسم الجيش الإيراني إلى "قيام القوة الجوية الايرانية بقصف المراكز الحساسة في العراق بعد  3 ساعات فقط من شن النظام البعثي عدوانه على الجمهورية الاسلامية الايرانية عام 1980 وكذلك عمليات (كمان 99) وعمليات (اج 3) المذهلة والضربات الكبيرة ضد المنافقين والقوات التكفيرية".

وأوضح، أن هذه العمليات "تحققت كلها بروح التضحية والفداء في ظل التخطيط الاستخباري والعملاني الدقيق والمعقد، والتي كلها قابلة للتقدير والاشادة في تاريخ الجمهورية الاسلامية الايرانية العزيزة المفعمة بالمفاخر".

 المسلة


شارك الخبر

  • 3  
  • 15  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •