2019/08/18 13:25
  • عدد القراءات 5045
  • القسم : رصد

تحالف القوى: سائرون والفتح رشّحا عبد المهدي للرئاسة ويتنصلان الآن من فشله الذريع

بغداد/المسلة: علق عضو المكتب السياسي لتحالف القوى العراقية حيدر الملا، السبت 17 آب 2019، على "النصائح الأخوية" التي وجهها زعيم التيار الصدري، مقتدى الصدر الى رئيس الوزراء عادل عبد المهدي، بالقول: "رسالتك الإرشادية لا يمكن تبويبها سياسيا".

وقال الملا في بيان ورد الى "المسلة": مقتدى الصدر المحترم بعد مرور 16 سنة ماعاد ممكن تبادل الأدوار بينك وبين كتلتك النيابية فهنالك حقيقة مفادها الآتي: وهي ان حكومة عادل عبد المهدي خرجت من رحم كتلتي سائرون التي هي بزعامتك والفتح بزعامة العامري.

وأضاف الملا: اختيار عبد المهدي تحديدا تم من قبلك بعد نقاش مطول بينك وبين الحاج العامري، ولذلك رسالتك الإرشادية لايمكن تبويبها سياسيا، فاليوم انت موالي للحكومة واهم داعم لها ومن حقك ان تجني ثمار انجازاتها إن حصلت، كما لا تستطيع ان تتنصل عن انعكاسات إخفاقاتها.

وتابع: اذا وجدت انه لامجال للاستمرار بدعم الحكومة فهنالك آليات رقابية تملكها، وتستطيع توظيفها بالشكل الذي يقوم مسار العملية السياسية، أما رسائل النصح والإرشاد فاعود وأكرر بانه لايمكن تبويبها سياسيا سوي في إطار تبادل الأدوار بينك وبين كتلة سائرون والذي لم يعد مقبولا شعبيا وسياسيا.

ووجه مقتدى الصدر، الجمعة الماضي، أربع نقاط كـ" نصائح أخوية" إلى رئيس الوزراء عادل عبد المهدي، وفيما أشار إلى عدم رؤيته أي تقدم بملف مكافحة الفساد على الإطلاق، أكد أن الشعب تضرر كثيراً وما عاد الصبر على ذلك أمراً هيناً.

وتحاول قوى سياسية رشحت عبدالمهدي الى رئاسة الحكومة، التنصل من فشل رئيس الوزراء، والظهور بدور المعارض، متجنبة الصراحة في الاعتراف بالفشل، وابعاد نفسها عن حقبة لم تحقق الوعود التي وعدت بها الشعب العراقي.

المسلة


شارك الخبر

  • 3  
  • 0  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •