2019/08/21 11:10
  • عدد القراءات 420
  • القسم : ملف وتحليل

شكوك في قدرة "الموازنة العاجزة" على توفير فرص العمل وإنجاز المشاريع الموعودة

بغداد/المسلة: توقع عضو اللجنة المالية البرلمانية عبد الهادي السعداوي ارتفاع نسبة العجز في الموازنة المالية لعام 2020 الى 72 ترليون دينار، بما سيؤثر سلباً في توفير الخدمات والمستلزمات الضرورية للمحافظات والوزارات".

وقال السعداوي، لـ"المسلة" ان سوء التخطيط وصرف الكثير من الأموال دون الرجوع الى الموازنة، فضلاً عن امتناع اقليم كردستان عن تسليم وارداته النفطية الى بغداد، سبب رئيسي للعجز.

واكد السعداوي، إلى أن العجز سيضطر الحكومة الى الاقتراض الداخلي والخارجي الذي سيكون عبئاً على كاهلها في المقبل من السنوات، عاداً السياسة المالية للحكومة بأنها "خاطئة بسبب القرارات غير المدروسة لمجلس الوزراء بصرف الكثير من الأموال دون الرجوع الى مشروع الموازنة، إضافة الى مخالفة وزير المالية بصرف أموال الى إقليم كوردستان رغم عدم التزامه بدفع إيراداته النفطية والحدودية الى بغداد"، حسب تعبيره.

وقال عضو اللجنة المالية، فاضل جابر الفتلاوي، الاربعاء 21 آب 2019، إن "موازنة 2020 التي ستصل الى البرلمان مطلع تشرين الأول المقبل، ستتضمن الكثير من فرص العمل والدرجات الوظيفية للخريجين والعاطلين عن العمل".

واكد الفتلاوي في تصريح تابعته المسلة، أن "البرلمان يسعى الى توفير عمل في المشاريع الاستثمارية من خلال تأهيل وتشغيل المصانع المعطلة على مدى 16 عاما، إضافة الى إيقاف العمالة الخارجية التي أثرت بشكل سلبي في واقع العمل في البلد".

ويشغل بال العراقيين لاسيما الشباب منهم، توفير فرص العمل لاسيما في الشركات النفطية الأجنبية في مناطق جنوب البلاد".

وأحد أسباب ذلك وفق عضو اللجنة المالية، عبد الهادي السعداوي، في حديث لـ"المسلة" هو "وجود أدلة ووثائق عديدة تدين وزير المالية فؤاد حسين بصرف أموال خارج الضوابط للإقليم وأموال أخرى خارج الخطط".

وقال خبراء ماليون لـ"المسلة" ان موازنة 2020 خالية من اي مشاريع خدمية جديدة بسبب ارتفاع نسبة العجز.

وتلزم الموازنة، الاقليم بتسليم ايرادات 250 الف برميل الى شركة سومو، الا ان حكومة الاقليم لم تلتزم بذلك وعملت على خرق الموازنة، فيما يعتبر وزير المالية فؤاد حسين السبب الرئيسي في هذا الخرق بسبب انحيازه للإقليم في السياسات المالية.

 المسلة


شارك الخبر

  • 2  
  • 2  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •