2019/09/08 12:50
  • عدد القراءات 2286
  • القسم : ملف وتحليل

حكومة لا تسيطر على مداخل البلاد... الاقليم يفتتح منافذ غير معترف بها.. وفي الجنوب بيد الأحزاب

بغداد/المسلة: كشف عضو لجنة الاقتصاد والاستثمار النيابية علي غلام، الأحد 8 أيلول 2019، عن وجود منافذ حدودية تم فتحها من قبل حكومة الإقليم لكنها غير معترف بها من قبل الحكومة المركزية، مشيرا إلى أن المنافذ الحدودية في الجنوب فيها فساد ومسيطر عليها من قبل أحزاب سياسية.

 وقال غلام في تصريح صحفي تابعته المسلة، إن "المنافذ الحدودية تابعة الى السلطة الاتحادية، ولكن مع الأسف في الإقليم هناك منافذ مستحوذ عليها من قبل حكومة الإقليم بشكل خاص ومواردها لم تعط الى الحكومة الاتحادية"، مبينا ان "اللجنة الاقتصادية والمالية عقدت اجتماعا مع رئيس هيئة المنافذ وتم التباحث عن الامر".

 وأوضح ان "هناك وفودا حكومية تشكلت لحل المشاكل بين الإقليم والمركز ومن ضمنها المنافذ التي تم فتحها دون علم الحكومة المركزية"،مبينا أن "هناك منفذين فتحتا في الإقليم غير معترف بهما من قبل الحكومة المركزية".

وأشار إلى أن "هناك شبه اتفاق إما بغلق احد المنافذ الحدودية في الإقليم او تحويل وارداته الى الحكومة الاتحادية".

 وأضاف أن "المنافذ الحدودية في الجنوب مسيطر عليها من قبل الحكومة الاتحادية ولكن هناك بعض الفساد"، موضحا أن "الفساد في المنافذ الحدودية لسيطرة بعض الأحزاب السياسية عليها".

وتابع "طالبنا وبكتاب رسمي رئاسة الوزراء للتدخل لإنهاء الممارسات من قبل بعض الأحزاب، ولكن لا توجد خطوات جريئة من قبل رئيس الوزراء في التدخل لإيقاف الأحزاب المتنفذة في المنافذ الجنوبية".

متابعة المسلة


شارك الخبر

  • 2  
  • 0  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •