2019/09/11 12:15
  • عدد القراءات 95
  • القسم : العراق

الاقليم يرفض استخدام التعداد السكاني لاغراض سياسية

بغداد/المسلة: أكد رئيس حكومة إقليم كردستان، مسرور البارزاني، الاربعاء 11 أيلول 2019، لوزير التخطيط العراقي، نوري الدليمي، أن التعداد السكاني "خطوة مهمة لجمع المعلومات والبيانات، إلا أن حكومة إقليم كردستان لديها ملاحظات، لا بد من مراعاتها، إزاء آلية إجرائه"، معرباً عن أمله "بألا يُستخدم التعداد السكاني لأهداف سياسية ضد أي من المكونات".

وجاء ذلك في بيان صدر عن مجلس وزراء إقليم كردستان، خلال لقاء جرى بين رئيس حكومة إقليم كردستان، مسرور البارزاني، ووزير التخطيط العراقي، نوري صباح الدليمي.

وقال وزير التخطيط، إن هناك فرصة جيدة لحل الإشكالات كافة استناداً الى الدستور، والأجواء مناسبة جداً لصناعة نموذج جديد في العراق.

وأضاف البيان، أن وزير التخطيط "أشاد بتجربة إقليم كردستان، وقال: "نقدر تجربة إقليم كردستان، وهي تجربة ناجحة وراسخة، وأن هناك فرصة جيدة لحل الإشكالات كافة استناداً الى الدستور، والأجواء مناسبة جداً لصناعة نموذج جديد في العراق".

وذكر البيان أن مسرور بارزاني، "أكد أن حكومة الإقليم أبدت استعدادها وحسن نيتها لحسم الخلافات بموجب الدستور، وقال: نأمل أن تبدأ حقبة ايجابية جديدة في العلاقات بين الحكومة الاتحادية وحكومة إقليم كردستان بالشكل الذي يراعي الشراكة الحقيقية، والتوازن، والتوافق".

وأردف البيان أن الجانبين تطرقا خلال اللقاء "إلى التعداد السكاني المزمع إجراؤه عام 2020، حيث قال رئيس حكومة إقليم كوردستان بهذا الصدد: إن التعداد السكاني خطوة مهمة لجمع المعلومات والبيانات، وهو وسيلة مساعدة جداً في التخطيط، إلا أن حكومة إقليم كوردستان لديها ملاحظات، لا بد من مراعاتها، إزاء آلية إجرائه".

وختم البيان بأن رئيس حكومة إقليم كردستان "أعرب عن أمله بأن لا يُستخدم التعداد السكاني لأهداف سياسية ضد أي من المكونات".

 متابعة المسلة


شارك الخبر

  • 0  
  • 1  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •