2019/09/17 12:35
  • عدد القراءات 10408
  • القسم : ملف وتحليل

عكاظ السعودية تزعم: ايران استهدف المنشآت النفطية القريبة من العراق عبر أدواتها فيه

بغداد/المسلة:  أفادت صحيفة عكاظ السعودية بان إيران هي التي استهدفت المحطات النفطية عبر طائرات مسيرة، انطلقت من العراق وليس من اليمن كما ادعى الحوثيون، مشيرة الى المنشآت النفطية بمحافظة بقيق وهجرة خريص شرق السعودية، هي مناطق أقرب للعراق.

وقال الكاتب عبدالرحمن الطريري في مقاله، ‏الاثنين‏، 16‏ أيلول‏، 2019 ان الحوثيين تبنوا الهجوم وهذا جزء من السيناريو الإيراني لا أكثر، لكن مع تكرار الهجمات من العراق، تريد إيران أن تشير إلى أنها ما زالت تمتلك عدة أوراق للمناورة، آخذين في الحسبان أن الورقة السورية أصبحت أضعف من أن تستخدم، بل هي محصورة بين مقاصل عدة، وضربات إسرائيلية، وشرق الفرات التي تبقى فيه واشنطن لمنع ظهور داعش مجددا، وكذلك منع وصل الحدود العراقية السورية إيرانيا.

وقال انه مع استخدام الملعب العراقي لاستهداف منشآت نفطية في السعودية، وسعي إيران لنفي ذلك ونسبته للحوثيين، لأن أكثر ما قد يضرها في هذه المرحلة وجود إستراتيجية حقيقية لإضعافها في العراق، وإضعاف "المليشيات" التابعة لها بالنتيجة، وللتأكد من رص الصفوف العراقية يأتي استدعاء مقتدى الصدر لطهران، والاكتفاء من حسن نصرالله بشد ظهر الشارع الشيعي خاصه في العراق، بالقول عن خامنئي بأنه حسين هذا الزمان.

ووفق الكاتب فان العقوبات الاقتصادية أحدثت ضررا كبيرا للنظام الإيراني، خاصة على مستوى تمويل "المليشيات " التابعة لها، لكن التمدد الإقليمي لإيران لن يكون حله فقط عبر المفاوضات، بل يجب أن يسبقه كسر لهذا النفوذ على أرض الواقع، وهو ما نحتاجه خاصة في اليمن والعراق.

المسلة


شارك الخبر

  • 3  
  • 2  

( 1)التعليقات

    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   0
  • (1) - احمد
    9/17/2019 12:39:59 PM

    على الحكومة العراقية فرز الحشد بين من يريد ان ينضوى تحت الحكومة العراقية ومن يريد البقاء خارجها ومن يريد البقاء خارج اطار الحكومة على الحكومة نزع سلاحها وحصرها ومنعها من ممارسة اي نشاط ووضعها تحت مراقبة الجيش



اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •