2019/09/24 10:37
  • عدد القراءات 367
  • القسم : تواصل اجتماعي

الاحتجاجات الشعبية

بغداد/المسلة: كتب محمد زكي ابراهيم:


ماذا كان سيحدث لو أن متظاهري البصرة في العام الماضي طالبوا الحكومة بإعادة مصنع الحديد والصلب، أو مجمع البترو كيمياويات، أو معمل الورق للخدمة، بدل المطالبة بفرص العمل أو الكهرباء مثلاً؟

من المؤكد أنهم كانوا سيحصلون على مطالبهم هذه كاملة. فبهذه المنشآت يمكن توفير فرص العمل وخلق موارد جديدة، وتحريك عجلة الاقتصاد. وحينها تصبح الطاقة أمراً حيوياً لا يمكن تأجيله.

شخصياً لا أتمنى أن يخرج العرب في تظاهرات لإزاحة حاكم ما عن السلطة. فتغيير الأشخاص لا يعني الكثير في ظل هذه الظروف، لأنهم متشابهون تقريباً. لكنني أتمنى أن يخرجوا للمطالبة بإنجاز مشروع، أو تشريع قانون أو دعم تنمية، فبهذه الطريقة سيضمنون تقدم البلاد، وتطور وسائل البقاء، وهكذا.
 

تواصل اجتماعي
المسلة غير مسؤولة عن المحتوى (نصا ومعنى)، الذي يتضمن اسم الكاتب والمصدر

 


شارك الخبر

  • 0  
  • 0  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •