2019/10/10 10:39
  • عدد القراءات 2483
  • القسم : ملف وتحليل

الدولار الليبي المجمد.. ما حقيقته في العراق.. وما موقف البنك المركزي منه؟

بغداد/المسلة: انتشرت في بغداد عملة أجنبية من الدولار الامريكي عرفت بمصطلح "الدولار الليبي المجمد" تستخدمها عصابات تزييف العملة في عمليات النصب والاحتيال على المواطنين.

وفيما أكد البنك المركزي عدم وجود هكذا عملة وان ما يتم تداوله هو عملة مزيفة قال قضاء مختصون ان "الدولار الليبي المجمد" عملة تداولتها عصابات النصب لكن ما زالت نسبتها قليلة.

وكشف قاضي محكمة الكرخ القاضي صهيب أديب مرجان انه "تم القبض على إحدى العصابات وبحوتها مبلغ مقداره 30 الف دولار من المابلغ الليبية المجمدة او ما يعرف بالامية بـ"ثلاث دفاتر او شدات" من فئة المائة دولار".

وأكد مرجان ان "المبالغ ارسلت الى البنك المركزي واجابنا بكتاب رسمي انه جزء منا اصولية ولا تتجاوز ما مقداره الف دولار تستخدم للتمويه والمتبقي مزيفة".

ولفت الى ان "العصابة تتكون من أب وأبنيه الاثنين احدهما حدث وصديقيهما استخدموا مواقع التواصل الاجتماعي للترويج عنها".

وكشف مرجان ان "أحد المتهمين تم تهديده بعدم الادلاء او الشهادة عن القضية والا تعرض للتصفية مع عائلته وهذا يبين ان هناك مشتركين آخرين وانه مازال هناك ترويج لهذه الجريمة".

متابعة المسلة


شارك الخبر

  • 1  
  • 2  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •