2019/10/11 23:37
  • عدد القراءات 5326
  • القسم : ملف وتحليل

النصر يدعو الى لجنة حيادية بعيدة عن القيادات الأمنية للتحقيق في "الدماء" خلال التظاهرات

بغداد/المسلة:  قال القيادي في ائتلاف النصر، علي السنيد ان العراق يتجه نحو الانحدار معتبرا ان الحكومة فقدت المصداقية.

وقال السنيد لـ"المسلة" ان "المتظاهرين طالبوا بحقوقهم ونحن مع خطاب المرجعية التي حملت الحكومة مسؤولية الدماء التي سالت في التظاهرات"، مشيرا الى ان" الحكومة ضعيفة جداً ومصداقيتها وشرعيتها فقدت بعد سقوط الاف الضحايا".

واعتبر السنيد ان البلد لا يوجد فيه مركزية للقرار وضاعت هيبته، والمرجعية أعطت انذار مباشر للحكومة بتحديد مهلة وكارت احمر نهائي لانها اكدت انها مع الشعب وليست مع السلطة".

وزاد: الدولة اليوم على المحك وعلى الحكومة مراعاة هذه المرحلة الحرجة تظاهرات وقمع وتكميم افواه الاعلام والاعتداء عليهم.

وأضاف: معالجات الحكومة ترقيعية ولا تقنع الشعب.

ودعا السنيد الى لجنة تحقيقية تتسم بالحيادية متزنة بعيدا عن القيادات الأمنية ومن شخوص معروفين بعدم ولائهم لأجندات وأحزاب.

وحول التعديل الوزاري والاسماء التي طرحت في جلسة البرلمان، الخميس أوضح السنيد: "لدينا تحفظ على الكثير من الأمور وكان على رئيس الوزراء عادل عبد المهدي تسوية الملفات التحقيقية والجنائية على المتهمين، بعدها يأتي بأسماء جديدة".

المسلة


شارك الخبر

  • 0  
  • 1  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •