2019/10/24 12:25
  • عدد القراءات 4685
  • القسم : ملف وتحليل

وزير الاتصالات يُجبر موظفي الوزارة في انحاء العراق على التظاهر احتجاجا على شموله بالتعديل الوزاري

بغداد/المسلة: يستغل مسؤولون ووزراء، التظاهرات المطلبية باتجاه خدمة مصالحهم واستمرارهم في المنصب، بعدما أدركوا ان ساعة اقالتهم، قد دقّت.

مصادر من داخل وزارة الاتصالات افادت لـ "المسلة"، بأن وزير الاتصالات نعيم ثجيل الربيعي أوكل الى أتباعه والمستفيدين منه، تنظيم التظاهرات من خلال تحشيد أكبر عدد من موظفي الوزارة، في وقفة أمام الوزارة، يوم الثلاثاء 22 أكتوبر 2019، احتجاجا على ابعاد الوزير عن منصبه.

وبحسب المصادر فان اتباع الوزير اجبروا الموظفين في بغداد والمحافظات على الخروج في تظاهرة التأييد للوزير.

وانطلقت الثلاثاء الماضي، تظاهرات لموظفي وزارة الاتصالات مطالبين فيها إعفاء الوزير من التعديل الوزاري.

وكان رئيس الوزراء، عادل عبد المهدي، قد أعلن في خطاب له الأربعاء 9 أكتوبر 2019، أنه سيطلب من مجلس النواب التصويت على تعديلات وزارية، والتي شملت 5 وزراء من ضمنهم وزير الاتصالات.

ناشطون في مواقع التواصل الاجتماعي انتقدوا التصرف غير المسؤول للوزير، لأنه اجبر الموظفين على ترك اعمالهم وكأنه دعوة الى الاضراب، من اجل ابقائه في المنصب.

وبدت علامات الاستياء على الكثير من الوزراء والمسؤولين "الفاسدين" الذي ابعدوا عن مناصبهم لان ذلك يحرمهم من الصفقات المشبوهة والعمولات، فضلا عن الامتيازات.

وفي تفاصيل احتجاج موظفي الاتصالات، اكدت مصادر ميدانية، تعرض إحدى الحافلات التي كانت تنقل موظفي اتصالات النجف، لحضور التظاهرة، إلى حادث سير، في منطقة المحاويل في بابل مما أدى إلى وفاة موظفين اثنين بالإضافة إلى  سائق الحافلة وعدد آخر من الجرحى.

وتطرح التساؤلات فيما اذا سيتحمل وزير الاتصالات مسؤولية هؤلاء الضحايا، ام سيتم التكتم على الامر كالمعتاد.

وترى مصادر قانونية، ان استغلال الوزير لموقعه الوظيفي وإفراغ الدوائر وتعطيل العمل من أجل التظاهر لدعم موقعه وبقائه في المنصب كفيلة بإقالة الوزير.

المسلة


شارك الخبر

  • 3  
  • 4  

( 2)التعليقات

    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   0
  • (1) - جميل
    10/24/2019 8:18:25 AM

    عمي ولاية بطيخ وحارة كلمن ايدو الو.



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   0
  • (2) - sabah ali
    10/24/2019 2:55:00 PM

    الموظفين الذي قتلوا هم شهداء عند جهنم يصلون بقد كانوا في محرم يلطمون ويرددون هيهات منا الذلة



اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •