2019/10/30 14:10
  • عدد القراءات 1619
  • القسم : المواطن الصحفي

سلمية.. سلمية.. فمن يحرق ويخرّب.. إذن؟

بغداد/المسلة: كتب حسن السماوي الى المسلة:

المتظاهرون (السلميون) يهاجمون مبنى محافظة البصرة ب(قنابل سلمية) ويصيبون (سلميا) 13 عنصرا أمنيا بينهم 4 بحالة خطرة. ويهاجمون مقر عصائب اهل الحق في المثنى ب(قنابل سلمية) ويقتلون (سلميا) احد الحراسات ويصيبون آخرين.

واقتحم (المتظاهرون السلميون) مصرف الرافدين في واسط لمحاولة (نهبه سلميا) غير أن القوات الامنية تدخلت وطردتهم.

كما قام (المتظاهرون السلميون) بعمليات (إحراق سلمي) لمباني محافظات ذي قار والمثنى وميسان وواسط، ومجالس المحافظات، وشملت عمليات (الاحراق السلمي) مباني مؤسسة الشهداء والمجلس البلدي بواسط، وعدد من عجلات قوات مكافحة الشغب في عدد من المحافظات. ونفذوا (اغلاق سلمي) لمنفذ سفوان الحدودي.

ولم تتوقف الممارسات (السلمية) عند هذا الحد بل شهدت ذي قار وواسط (تكسير سلمي) لمحلات تجارية وعمليات (نهب سلمي) للممتلكات الخاصة. فيما شهدت بابل والديوانية (اقتحام سلمي) لمنزلي رئيسا مجالس المحافظتين و(تكسير سلمي) للأثاث قبل (إحراقها سلميا).

وفي بغداد، فقد تم (إحراق سلمي) للمطعم التركي، والقبض على متظاهرين اطلقا النيران (سلميا) من (مسدس سلمي) على القوات الامنية والمتظاهرين، وواصل المتظاهرون (السلميون) محاولات عبور جسر الجمهورية لاقتحام الخضراء (سلميا) بهدف (الاحراق السلمي) للبرلمان ومبنى أمانة رئاسة الوزراء والمؤسسات الاخرى.

هذا ومازالت حشود المتظاهرين (السلميين) تجوب المدن حاملة اعلام عراقية، وتهتف: سلمية.. سلمية.. سلمية..

هذه قراءة للأحداث بمنطق (قطيع) نخب الاعلام والثقافة في الكروبات، الذين يدعمون الجماعات التخريبية لافساد التظاهرات الاصلاحية الحقيقية، وخدمة أجندات خارجية.

بريد المسلة

المسلة غير مسؤولة عن المحتوى "نصا ومعنى"، الذي يتضمن اسم الكاتب والمصدر​

 


شارك الخبر

  • 10  
  • 31  

( 1)التعليقات

    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   0
  • (1) - فد واحد
    11/7/2019 10:27:26 AM

    اح الكاتب == الاتجاه والطعم والمساق ...لقد لعب الدهر الباؤد بالحاضر البالي وانقلب الشر على اصحاب المكر =



اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •