2019/10/29 21:57
  • عدد القراءات 1602
  • القسم : العراق

حزب بارزاني يتحدث عن شروط البديل لعبد المهدي.. مؤشر على قرب ازاحة رئيس الحكومة

بغداد/المسلة: يرهن عضو في الحزب الديمقراطي الكردستاني، قبول الكرد بالمرشح البديل لعبد المهدي، بمدى ضمانه لـ"عدم التعدي على حقوق المكون"، في مؤشر جديد على احتمال ازاحة عبد المهدي الذي يعده الاكراد الفرصة التاريخية لتنفيذ كل مطاليبهم، كما تردد على لسان القادة الاكراد في اكثر من مرة.

وقال عضو الحزب بيار طاهر، اليوم الثلاثاء، في تصريح تلفزيوني تابعته "المسلة"، ان "جميع الكتل الكردية ستقف مع أي مرشح بديل لرئيس مجلس الوزراء الحالي عادل عبد المهدي شريطة التزامه بالدستور".

وأضاف، ان "التحالف الكردستاني سوف يقف مع أي مرشح بديل لعبد المهدي لتولي رئاسة الوزراء شريطة ان يكون ملتزماً بالدستور وبا يضمن عدم التعدي على حقوق الشعب الكردي".

واعتبر عضو الحزب الكردي، ان "الدستور الحالي لا يوجد فيه أي اشكال"، مشيرا الى ان "الاشكال يكمن ف العقلية السياسية التي تعاملت مع الدستور بشكل أدى الى اندلاع الاحتجاجات الغاضية في العراق".

وتابع ان "على الكتل السياسية ان لا تحمل رئيس الوزراء الحالي عادل عبد المهدي، مسؤولية تراكم 16 سنة من أخطاء الحكومات التي سبقته"، داعياً الى "إعطاء عبد المهدي المزيد من الوقت حتى يشرع في اصلاحاته وتثبيت دعائم التعديلات الوزارية التي يعتزم اجرائها".

المسلة


شارك الخبر

  • 1  
  • 11  

( 2)التعليقات

    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   0
  • (1) - عبد الحق
    10/29/2019 5:14:42 PM

    اسف جداً لا احب الكلام البذيء والسباب ، لاكن اقول لهوءلاء الاخوه الإعداد … يا اولاد --- - الدمار الذي يمر به العراق حالياً و الإعداد الكبيره من الشهداء لا تهمكم ولا تعنيكم ! ! كل همكم مصالحكم ومصلحة الاقليم يا اولاد ---- - اللهم ربي انتقم منهم شر انتقام وأذقهم العذاب والشتات كما فعلوا في العراق . ستبقون ناكرين لجميل وإحسان العراق والعراقين مهما قدمنا لكم .



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   0
  • (2) - مهند امين
    10/29/2019 6:07:00 PM

    الله يخلصنا منكم ومن مشاكلكم انتم سبب دمار وفساد العراق الكرد هم أصحاب الضربة القاضية لشعب العراق الحل يتركهم ينفصلون ولكن ضمن حدودهم حسب الدستور مع إخراج كل الكرد من المناصب من رءيس الجمهورية الكردي إلى اصغر موظف في العراق وغلق الحدود غلق الك لا يعي شيء ولا يذهب شيء وإخراج كل التجار وأصحاب الشركات الذين جمعو المليارات على حساب العرب وإغلاق اسراءيل وكوروك وإغلاق مكاتبهم وعندها سوف ي ى مسعود الذي يساعد لاحتلال كركوك بسبب انشغال العراق الان تبا لهم ولكل حكامهم



اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •